مرآة العالم

أول عضو مسلم بالكونغرس: قرار ترامب حول القدس “مأساة فظيعة”

بازار الكايي

(الأناضول – مرآة سوريا) اتهم كيث إليسون، أول عضو مسلم في الكونغرس الأمريكي، اليوم الأربعاء، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعرقلة السلام في الشرق الأوسط، عبر قراره نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، والاعتراف بالمدينة الفلسطينية المحتلة عاصمة لإسرائيل، واصفًا القرار بالمأساة الفظيعة”.

وخلال مقابلة على قناة “PBS”، قال إليسون: “أؤمن بحل الدولتين، حيث الدولة الإسرائيلية تعيش جنبًا إلى جنب مع الدولة الفلسطينية في أمن وسلام، لذا فإن قضايا مثل موقع العاصمة لطالما كان أمرًا يفترض التفاوض حوله ضمن اتفاق سلام”.

ويتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة، وتحذّر دول عربية وإسلامية وغربية ومؤسسات دولية، من أن قرار ترامب اليوم سيطلق غضبًا شعبيًا واسعًا في المنطقة، ويقوّض تمامًا عملية السلام، المتوقفة منذ 2014.

وتابع عضو مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي في ولاية منيسوتا: “هذه الخطوة الأحادية الجانب تنأى عن الدبلوماسية، التي تسعى إلى أن تكون لدينا تسوية يتم التفاوض عليها، وهي تعطل السلام وتجعل الحصول على السلام في الشرق الأوسط أكثر صعوبة”.

واستطرد إليسون، الذي أصبح أول نائب مسلم في الكونغرس عام 2006، قائلًا: إن “ترامب يدوس مجددًا على كل ما نحاول القيام به، كبلد يسعى إلى تعزيز حل الدولتين عبر التفاوض على مدى سنوات عديدة، لذا فإن هذا الأمر يشكل بحق مأساة فظيعة”.

ومساء اليوم الأربعاء، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف بلاده رسميًا بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.

ومنذ إقرار الكونغرس الأمريكي عام 1995، قانونًا بنقل السفارة في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، دأب الرؤساء الأمريكيون على تأجيل المصادقة على هذه الخطوة لمدة ستة أشهر؛ حفاظًا على المصالح الأمريكية.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967 وأعلنت في 1980 ضمها إلى القدس الغربية المحتلة منذ عام 1948، معتبرة “القدس عاصمة موحدة وأبدية” لها؛ وهو ما يرفض المجتمع الدولي الاعتراف به.

المصدر
الأناضول
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *