تسببت صورة سيلفي بتدمير صف كامل من القطع الفنية بينما كانت صاحبة السيلفي تحاول التقاط صورة مناسبة داخل أحد المعارض الفنية في لوس أنجلوس بالولايات المتحدة ما أوقعها في ورطة كبيرة ووضعها في موقف محرج.

وأظهر مقطع الفيديو، وفق ما التقطته الكاميرات في معرض “14 th Factory” للفن في منطقة لينكولن هايتس بمدينة لوس أنجلوس، امرأةً تنحني للأسفل على ما يبدو للحصول على الزاوية المثالية لالتقاط صورة سيلفي لتتسبَّب في إسقاط صفٍ كامل من معرض يحمل اسم ” Hypercaine”، يعرض أعمالاً فنية للفنان سيمون بيرش المقيم في مدينة هونغ كونغ الصينية، إلى جانب سلسلةٍ من المساهمين الدوليين، وفقاً لما ذكرته صحيفة الغارديانالبريطانية، الجمعة 14 يوليو/تموز 2017

وبدت المرأة وقد فقدت توازنها ومالت قليلاً حتى اصطدمت بقاعدة المنحوتة الأولى لتسقط مصطدمةً بدورها بالقاعدة التي تليها في الصف لتسقط القواعد كأحجار الدومينو واحداً تلو الآخر حتى نهاية الصف بأكمله.

وقال موقع هاف بوست عربي إن الحادث كان قد وقع قبل أسبوعين في منشأةٍ تبلُغ مساحتها 14 ألف متر مربع، وتسبَّب في حدوث أضرارٍ لا يمكن إصلاحها لنحو 12 من المنحوتات التي تُشبه التيجان المصنوعة من مجموعة متنوعة من المواد المختلفة، والتي تتضمَّن المعادن الثمينة، والرخام، والخشب، والنايلون، والخردة المعدنية.

وعن الأضرار التي لحقت بالقطع والمنحوتات الفنية قالت غلوريا يو، إحدى الفنانين المشاركين في المعرض، لموقع “Hyperallergic” الفني والثقافي: “تضرَّرت 3 منحوتات بشكلٍ كامل، وتضرَّرت بعض المنحوتات الأخرى بدرجاتٍ متفاوتة. وتبلغ التكلفة التقريبية للأضرار 200 ألف دولار أميركي”.

 

والجدير بالذكر أن مقطع الفيديو، جرى تحميله، على موقع “يوتيوب” في 13 يوليو/تموز بواسطة شخص يدَّعي أنَّه صديقٌ لـ سيمون بيرش، الأمر الذي يُعَد أيضاً بمثابة محاولة لتشجيع المشاهدين على زيارة المعرض.