تمكن عناصر الدفاع المدني المعروفين بأصحاب “القبعات البيضاء” بانتشال جثة طفلٍ قضى غرقاً في نهر الفرات قرب جرابلس بريف حلب الشمالي.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر بطولة وإنسانية عناصر الدفاع المدني الذين يؤدون واجبهم الإنساني في إنقاذ حياة السوريين من الملمات التي تصيبهم في كل مكان من ربوع سوريا.

وتعد منظمة الدفاع المدني في سوريا من أهم المنظمات المدنية التي تساعد السوريين وتقف إلى جانبهم حين يتعرضون لأعمال القصف الجوي والمدفعي من قبل طائرات النظام وروسيا ويقومون بانتشال الضحايا من تحت ركام المنازل ويسعفون المصابين في مشهد إنساني يجسد العمل التطوعي بأبهى صورة.

 

وكان سبعة عناصر من الدفاع المدني لقوا حتفهم صباح اليوم إثر هجوم مسلح على مركزهم في سرمين بريف إدلب حيث قام المسلحون بقتلهم رميا بالرصاص وسرقة محتويات المركز.