قال ناشطون ميدانيون إنّه تم العثور على 32 جثة عائدة لمدنيين، بينهم نساء في بلدة “خشام” بريف دير الزور. 

و قال الناشط “جوان رمو”:”العثور على 32 جثة في بلدة خشام بريف دير الزور تمت تصفيتها بإطلاق الرصاص في الرأس”، مؤكدًا أنّ الجثث عائدة لمدنيين بينهم نساء.

و كانت البلدة تحت سيطرة الميليشيات الكردية “قوات سوريا الديمقراطية” قبل أن يسيطر عليها تنظيم الدولة.