مرآة البلد

المعارضة تتصدى لمحاولة قوات النظام التقدم في حي الإنذارات ودوار الجندول بحلب

دارت اشتباكات اليوم الجمعة 21 تشرين الأول/أكتوبر 2016، بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة، وبين مقاتلي المعارضة من جهة أخرى في الجبهات الشمالية لمدينة حلب، في محاولة من قوات النظام التقدم والسيطرة على نقاط جديدة، حيث تمكنت فصائل المعارضة من صد الهجوم وإجبار قوات النظام على التراجع رغم الغارات الجوية الروسية التي طالت مواقعها.

وأفاد ناشطون ميدانيون أن قوات النظام جددت هجومها نحو مواقع المعارضة في محيط طريق الكاستيلو من جهة مزارع الملاح الجنوبية ومن جهة حي الإنذارات ومجبل البريج وحاولت التقدم من جهة دوار الجندول نحو الأبنية السكنية في منطقة الإنذارات، ومهدت لهجومها بقصف صاروخي من مواقعها في كتيبة الصواريخ ببلدة حندرات.

حيث تمكن مقاتلو فتح حلب من التصدي لمحاولة التقدم لقوات النظام وتنفيذ هجوم مضاد استطاعوا من خلاله استعادة السيطرة على عدة نقاط هامة بمحيط دوار الجندول وحي الإنذارات.

وأضاف ناشطون أن فصائل المعارضة تمكنت من قتل عدد من عناصر قوات النظام وجرح عدد آخر بالإضافة لتدمير مدفع رشاش عيار 14.5 مم بعد استهدافه بصاروخ تاو.

كذلك فشلت قوات النظام يوم أمس الخميس في محاولة التقدم نحو دوار بعيدين بعد تمهيد جوي روسي بالمنطقة بهدف وقف أي تحرك عسكري لمقاتلي المعارضة نحو مواقع قوات النظام شمال حلب.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.