مرآة البلد

حركة النجباء العراقية ترفض الخروج من سوريا وتؤكد استمرار القتال فيها

أعلن هاشم الموسوي" المتحدث باسم ميليشيا حركة "النجباء" العراقية المساندة لجيش نظام بشار الأسد، أن الحركة لن تخرج من سوريا حالياً.

جاء ذلك في كلمة له خلال حفل أقيم اليوم الثلاثاء 10 كانون الثاني/ يناير 2017، في محافظة البصرة جنوبي العراق، بمناسبة وصول عناصر لميليشيا "النجباء" إلى العراق في عملية تبادل أسرى مع "جيش الفتح" المعارض للنظام السوري.

واعتبر "الموسوي" بن الحرب القائمة في سوريا والتي شاركت بها حركة النجباء هي حربٌ يُستهدف منها ثوابت الإسلام، وليست فسحة أو نزهة

وأضاف المتحدث باسم الميليشيا " إن كل المسميات والعناوين في سوريا لها غطاء واحد هو الإرهاب تحت غطاء المقاومة والثورة البائسة" لافتاً إلى "أن حركة النجباء لا تقاتل من أجل تغيير ديموغرافي، بل لتحرير الأرض من الإرهاب، ولن تخرج من سوريا إلا بخروج آخر إرهابي منها".

وكانت عملية تبادل للأسرى تمت بين حركة النجباء العراقية وجيش الفتح المعارض، بعد مفاوضات استمرت لأيام بين الطرفين.

من الجدير بالذكر أن العشرات من عناصر ميليشيا حركة النجباء العراقية قتلوا خلال المعارك التي خاضتها الحركة إلى جانب جيش الأسد، ضد فصائل المعارضة في مدينة حلب.

ويساند قوات الأسد في سوريا، الآلاف من أفراد الميليشيات العراقية، في مناطق عدة، وخاصة في ريف دمشق وحلب، ومن أبرزها ميليشيا “أبو الفضل العباس”، و”البدلاء” و”النجباء” و”بدر” و”الإمام علي”.

 

 

 

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق