مرآة البلد

خروقات مستمرة للهدنة في يومها الرابع شملت عدة مناطق في سوريا

جددت قوات النظام والميليشيات الموالية لها خرقها للهدنة المفترضة التي تم الاتفاق عليها بين الولايات المتحدة وروسيا والتي بدأت في اليوم الأول من عيد الأضحى حيث تم تسجيل خروقات جديدة يوم الخميس 15 أيلول/ سبتمبر 2016 في عموم المحافظات السورية.

ففي حلب قال مراسلنا “جمعة علي” إن قوات النظام استهدفت فجر اليوم بالمدفعية الثقيلة، بلدة العيس في الريف الجنوبي الغربي، ما تسبب بأضرار مادية فقط كما استهدفت مقاتلات النظام بلدة قبتان الجبل في ريف حلب الغربي دون وقوع إصابات.

وفي إدلب أفاد مراسلنا “أحمد الخطيب” أن طائرات النظام قامت بقصف قرية الشيخ مصطفى بالقنابل العنقودية، ما أسفر عن جرح طفلين، في حين تعرض الطريق الواصل بين بلدة معرة حرمة والقرية لقصف جوي مماثل دون وقوع إصابات.

وفي حمص ، وقع جرحى نتيجة قصف مدفعي لقوات النظام على أطراف مدينة الرستن في الريف الشمالي من كتيبة المشرفة وقامت قوات النظام المتمركزة في حاجزي المؤسسة ومريمين بقصف مدينة كفرلاها بسهل الحولة في ريف حمص الشمالي بالدبابات، دون وقوع أضرار مادية ولا خسائر بشرية.

وفي حماه، أغارت طائرات النظام الحربية على منطقة الزوار شرق مدينة حلفايا في ريف حماة الشمالي.

وفي الجنوب شهدت بلدتيّ (الشيفونية، والريحان) بالغوطة الشرقية، قصفاً مكثفاً بالدبابات وقذائف الهاون مصدرها اللواء 39.

في حين تعرضت منطقة مثلث الموت الواصلة بين أرياف درعا والقنيطرة ودمشق لقصف مدفعي من كتيبة جدية.

هذا وتستمر خروقات النظام المتكررة للهدنة الشاملة والتي من المفترض أن توقف إطلاق النار بشكل كامل بين المعارضة وقوات النظام رغم انخفاض وتيرة القصف بشكل ملحوظ وانحسار الخسائر في مناطق المعارضة بالمادية في أكثر الأحيان.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *