مرآة العالم

زعيم كوريا الشمالية يأمر بإعدام اثنين من كبار المسؤولين

(مرآة سوريا – متابعات) نفذ زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون قرار الإعدام في مسؤول ثان بدوليته في غضون خمسة أيام فقط من حكم مماثل صدر بحق مسؤول كبير آخر، بسبب تأخير إطلاقه في موقع الصواريخ التجريبية في كوريا الشمالية.

النكسات

وادعي المسؤول التنفيذي الذي لم يكشف عن اسمه، مسؤوليته عن النكسات في قاعدة بونجي – ري النووية التي أدت إلى تأخير موعد إطلاق الصاروخ.

اقرأ أيضاً:ترامب: كيم جونغ أهانني بوصفي بالـ عجوز رغم أني لم أنعته بالـ قصير السمين

وقبل خمسة ايام، اختفى مسؤول رفيع المستوى وصف بانه “ثاني أقوى رجل فى كوريا الشمالية” من الحياة العامة، ما اثار تكهنات بانه ربما تم اعدامه من قبل فرق الموت.

ومن المفهوم أن الضحية الأخيرة كان مدير المكتب رقم 131 – وهو المسؤول عن بناء وتشغيل القاعدة النووية.

وأكد تقرير نشرته الصحيفة اليابانية «اساهى شيمبون» ان الزعيم الكوري ظل على رأسه منذ أن تم أعطاء الأوامر له.

تأخير الأطلاق

وتم تسليم الشخص الذي تم الادعاء بأنه سبب تأخير الأطلاق لاعدامه بعد تأخر موعد اختبار صاروخ بيونج يانج السادس وانهيار الانفاق التي اسفرت عن مصرع 200 عامل.

وقال مصدر للصحيفة متحدثا عن المسؤول الذي تم اعدامه: «يبدو أنه تحمل اللوم وحده لأن عمليات الاعداد المترتب عليها اعداد المنشأة النووية دفع تاريخ الاختبار إلى سبتمبر بدلا مما كان مقرر له في البداية في الربيع».

انفجاراً نووياً

وفى الشهر الماضى، حذرت كوريا الجنوبية من أن انفجارا نوويا اخر فى كوريا الشمالية يمكن ان يدمر موقع الاختبار النووي في الجبال ويسبب تسرب الاشعاع.

وتقول كوريا الجنوبية ان اى تجربة نووية مستقبلية من جانب كيم جونج – يون سوف تتسبب فى انهيار الموقع الذى وضع جانبا لاطلاق الصواريخ.

زلازل

وأعلنت سيول عن احتمالات حدوث زلازل بالقرب من موقع التجارب النووية فى الدولة الواقعة فى شمال شرق البلاد بعد انفجارها السادس والاقوى فى سبتمبر.

ويقول الخبراء ان الزلازل تشير الى ان المنطقة غير مستقرة الان لاجراء المزيد من التجارب هناك.

واصدر خبراء امريكيون تحذيرا مماثلا، معلنا أن موقعا ثانيا للاختبار النووي الذي تستخدمه كوريا الشمالية في شمال غرب البلاد يمكن أن يهدأ لكن لن يتم التخلي عنه.

ونفذت بيونج يانج الخمسة اختبارات الأخيرة تحت جبل مونتاب في قاعدة بونجي ري العسكرية التي تقع في شمال غرب كوريا الشمالية، ولكن الآن يقال أن القاعدة تعاني بعد ثلاثة زلازل صغيرة وقعت في مكان قريب بعد الانفجارات.

هذا المقال على موقع مرآة سوريا: زعيم كوريا الشمالية يأمر بإعدام اثنين من كبار المسؤولين
المصدر
المرصد
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *