مرآة العالم

مدير مطعم قال إنه لن يقدم الشاي للرئيس أردوغان إذا زاره..ماذا حدث؟

أوقفت السلطات التركية مدير مطعم في صحيفة جمهوريت المعارضة في تركيا بسبب ألفاظه المهينة للرئيس رجب طيب أردوغان ورفضه تقديم كأس من الشاي له إذا قام بزيارة إلى مطعمه.

وقال المحامي أوزجور أورفا لرويترز اليوم الاثنين 26/12/2016 “إن الشرطة اقتادت سينول بوران الذي يدير المطعم في مكتب الصحيفة في اسطنبول من منزله في وقت متأخر من يوم السبت”

ويضيف المحامي أنه جرى اعتقال موكله بوران بعدما أكد ضابط في الشرطة كان يحرس الصحيفة أنه “سمعه يتفوه بلفظ مهين لوصف أردوغان ويقول إنه سيرفض تقديم الشاى للرئيس إذا زار المطعم”.

وبوران محتجز بانتظار تقديمه إلى المحاكمة التي تحتاج إلى موافقة من وزارة العدل إلا أن موعدها لم يحدد بعد.

وكانت الشرطة التركية اعتقلت في 31 تشرين أول أكتوبر الماضي رئيس تحرير صحيفة جمهوريت المعارضة مراد سابونجو بتهمة العلاقة بالمنظمات الإرهابية.

كما أغلقت السلطات التركية في وقت سابق أكثر من 15 وسيلة إعلامية في البلاد وفصلت 10 آلاف موظف حكومي من الأكاديميين والأساتذة والعاملين في قطاعات مختلفة.

وتعتبر صحيفة جمهوريت من أقدم الصحف العلمانية في تركيا وإحدى الصحف قليلة العدد التي تنتقد الحكومة التركية.

وكان رئيس تحرير جمهوريت السابق تشان دوندار قدم استقالته في شهر أغسطس/ آب بعد قرار السلطات التركية بالحكم عليه بالسجن 5 سنوات لكشفه سراً من أسرار الدولة التركية في إشارة إلى عمليات تركيا في سوريا.

وقضية شتم الرئيس أو إهانته تعد جريمة بحسب القانون التركي ويتعرض مرتكبها للمساءلة القانونية والسجن مدة تصل إلى أربعة أعوام.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.