غير مصنفمرآة العالم

الحكومة التركية تفتح أول مركز طبيّ للاجئين السوريين بكادر عربيّ – مرآة سوريا

سعت الحكومة التركية للعمل على دمج الأطباء السوريين في القطاع الطبي التركي فأقامت لعدد منهم دورات تدريبية للاستفادة من خبراتهم في المراكز الصحية التركية بغية تقديم الخدمات الصحية للاجئين السوريين وعائلاتهم في المناطق والمدن التي يتواجدون فيها بكثافة مثل أورفا وهاتاي ومرسين وغازي عنتاب

وافتتحت مديرية الصحة في مدينة غازي عنتاب أول مركز صحي يختص بتوفير وتقديم الخدمات الطبية المجانية للاجئين السوريين وأسرهم بدون الحاجة إلى المترجم لشرح الحالة المرضية لدى المريض لأن الطواقم الطبية في المركز من الأطباء السوريين وكذلك فإن الأطباء المتدربين في المركز سوريون.

وباشرت يوم الخميس الماضي الكوادر الطبية في المركز باستقبال المرضى من من الأطفال والنساء والرجال حيث تشمل خدمات المركز على المعاينات الطبية لكافة الأعمار والصحة الإنجابية ومراقبة الحمل ولقاحات الأطفال.

وقال أحد مصادرنا الخاصة خلال تصريح خص به موقع مرآة سوريا:”يأتي افتتاح هذا المشفى ضمن خطة وزارة الصحة التركية المتمثلة في العمل على إنشاء مراكز صحية في جميع المدن والقرى التي ينتشر فيها السوريون بكثافة لتكون مخصصة لتقديم العلاج والخدمة الصحية لجميع اللاجئين السوريين في تلك المناطق وأهمها غازي عنتاب وهاتاي وأورفا ومرسين فكانت الانطلاقة الأولى من غازي عنتاب وهناك خطة لافتتاح مراكز مشابهة في مدن وقرى أخرى”.

وأشار المصدر إلى أن “المعاينة والفحوصات في هذا المركز لا تتطلب بالضرورة وجود الكمليك لكن وجودها ضرورة من أجل صرف الدواء في الصيدليات التركية فالأطباء في المشفى يكتبون الوصفات اللازمة بشكل نظامي يتم صرفها من جميع الصيدليات”.

ولفت المصدر إلى أن “الخدمات المقدمة في المركز تشمل طب الأسرة ولقاحات الأطفال ومراقبة الطفل والحامل والإسعافات الأولية كالجروح والحروق البسيطة أما في حال استدعى الأمر متابعة طبيب مختص فإن المركز سيقوم بتحويل المريض إلى المشافي”.
أحد اللاجئين السوريين المقيمين في حي شعبي في مدينة غازي عنتاب قال لموقع مرآة سوريا: “لا شك أن الخدمة الطبية التي توفرها لنا الحكومة التركية كبيرة وافتتاح هذا المركز استكمال لما بذلته الحكومة تجاه السوريين خاصة أننا نحصل على الدواء المجاني دون أي عناء وهذا الجانب مهم في حياة السوريين في بلد الغربة فقد خفف من المعاناة المادية للكثير منا”.

يذكر أن الحكومة التركية توفر خدمات واحتياجات أساسية للاجئين السوريين المقيمين على أراضيها سواء في المخيمات المنتشرة في عدة مدن تركية أو ممن يقطنون في الأبنية السكنية في المدن والقرى ولعل من أهم تلك الخدمات القطاع الصحي الذي توليه الحكومة أهمية كبيرة من خلال إتاحة الفرصة للسوريين للاستفادة من خدمات المعاينة والفحوصات الطبية المجانية في مشافيها الحكومية وجميع المراكز الطبية التابعة لها إضافة إلى تأمين الأدوية المجانية لهم.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.