أخبار سوريا

أحداث أمنية متزامنة.. محاولة اغتيال ومقتل قيادي في التنظيم بدير الزور

شهدت المناطق الخاضعة لسيطرة “الإدارة الذاتية” في محافظة دير الزور أحداثًا أمنية متزامنة، إذ تعرض مسؤول في الإدارة لمحاولة اغتيال، اُتهمت فيها خلايا تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية”، وجرت المحاولة في الوقت الذي تمكن فيه التحالف الدولي من اغتيال قيادي في التنظيم يلقب بـ”حجي تيسير”.

وأفادت صفحات محلية، بإصابة عضو “لجنة الخدمات” في “مجلس دير الزور المدني”حذيفة الأحمد الحمال بجروح بليغة إثر تعرضه لإطلاق نار، أمس.

#فرات24:قام ملثمون بإطلاق النار على “حذيفة مالك الاحمد الحمال” المسؤول المالي في مجلس ديرالزور المدني على طريق حقل العمر شرق دير الزور وهو بحالة جيدة في مشفئ #الكسرة وهو من بلدة حطلة في ريف #ديرالزور الشرقي.

Gepostet von ‎فرات 24‎ am Donnerstag, 28. Mai 2020

 

وأوضحت صفحة “فرات بوست“، أن الحادثة وقعت على الطريق العسكري بالقرب من قاعدة “حقل العمر” النفطي، مشيرة إلى أن مطلقي النار فروا من المكان.

ووجهت أصابع الاتهام في هذه العملية إلى تنظيم “الدولة”، الذي سبق وأن تبنى استهداف عدد من مسؤولي “الإدارة الذاتية” خلال الشهرين الماضيين.

اقرأ أيضًا: تنظيم “الدولة” يقتل مسؤولًا عن المحروقات في “الإدارة الذاتية”

في سياق متصل، قال بيان لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، إنها شاركت قوات التحالف الدولي في عملية أمنية استهدفت خلايا التنظيم في ريف دير الزور.

وأدت العملية إلى مقتل معتز نومان عبد نايف نجم الجبوري، الملقب بـ”حجي تيسير”، وهو يشغل منصب ما يسمى “والي العراق” ومعاون زعيم التنظيم لشؤون الولايات كافة، ومسؤول عن التخطيط والتنسيق للعمليات الخارجية، وفق بيان “قسد”.

وأضاف البيان أن العملية جاءت بعد متابعة لتحركات “حجي تيسير” وتنقله الدائم داخل وخارج سوريا، مشيرًا إلى أن مقتله جاء عبر استهدافه بضربة جوية من قبل طيران التحالف الدولي في ريف دير الزور، أمس.

Gepostet von ‎Hêzên Sûriya Demokratîk – قوات سوريا الديمقراطية‎ am Mittwoch, 27. Mai 2020

 

وخلال الأشهر الأخيرة، قال التحالف الدولي إنه نفذ عدة عمليات أمنية بمشاركة “قسد” في ريف دير الزور، ضد خلايا تنظيم “الدولة”.

وقال القائد العام لعمليات التحالف الدولي، الجنرال بات وايت، إن الخطط الأمريكية لشمالي وشرقي سوريا لم تتغير، إذ يستمر التحالف بدعم “قسد” وتزويدها بالدعم الاستخباراتي والعسكري والجوي بحسب الحاجة وما تتطلبه هذه المرحلة.

ومطلع أيار الحالي، قالت “قسد” إنها اعتقلت بتغطية جوية من التحالف الدولي، خلية “إرهابية” تتألف من ثلاثة أشخاص في بلدة هجين بريف دير الزور الشرقي.

وفي 21 من أيار الحالي، اعتقل جهاز المخابرات العراقية القيادي في تنظيم “الدولة” عبد الناصر قرداش، بحسب ما نقلته “وكالة الأنباء العراقية“.

وسبق أن تولى قرداش منصب “أمير ديوان الأمن العام”، وهو المسؤول عن حماية قيادات التنظيم، كما أشرف على “ديوان المظالم”، وشغل منصب “وزير التفخيخ والانتحاريين”، بحسب موقع “روسيا اليوم“.

Powered by WPeMatico

مقالات ذات صلة