أخبار تركيامرآة البلد

«أردوغان» يبحث هاتفيا احتجاجات تونس مع «السبسي» ورئيس وزرائه

(متابعة – مرآة سوريا) بحث الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان»، أمس الخميس، مع نظيره التونسي «الباجي قائد السبسي»، ورئيس وزرائه، «يوسف الشاهد»، العلاقات الثنائية بين البلدين، واحتجاجات الغلاء المتواصلة في تونس.

100

وقالت مصادر في الرئاسة التركية، إن «أردوغان» في اتصالين هاتفين منفصلين، تناول مع «السبسي» و«الشاهد»، المظاهرات التونسية ضد غلاء الأسعار.

وأعرب «أردوغان» عن ثقته بأن تونس ستتجاوز تلك المشاكل عبر وحدتها وتعاضدها.

وشدد الرئيس التركي على أهمية عدم التفريط في المكاسب التي حققتها البلاد خلال عملية التحول الديمقراطي عقب ثورة الياسمين عام 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس المخلوع، «زين العابدين بن علي»، وفقًا لـ«الأناضول».

والشهر الماضي، زار «أردوغان» تونس، وأجرى محادثات رسمية مع «السبسي»، في قصر قرطاج بالعاصمة تونس.

وتعيش تونس، منذ الإثنين الماضي، على وقع احتجاجات ضد غلاء الأسعار في عدة مدن، تخللتها مواجهات بين محتجين وقوات الأمن.

ومطلع العام الجديد، شهدت الأسعار في تونس زيادات في العديد من القطاعات تفعيلًا للإجراءات التي تضمنتها موازنة 2018.

وتعتبر الحكومة هذه الإجراءات مهمّة للحد من عجز الموازنة البالغ 6% من الناتج الإجمالي المحلي في 2017.

وطالت الزيادات المحروقات، وبطاقات شحن الهواتف، والإنترنت، والعطور، ومواد التجميل.

وأمس، قالت وزارة الداخلية التونسية، إن قواتها اعتقلت 330 شخصا بتهمة التورط في أعمال شغب وتخريب، ليل الأربعاء، ليرتفع عدد المعتقلين منذ بدء الاحتجاجات العنيفة ضد الغلاء التي اجتاحت البلاد لليوم الثالث على التوالي إلى حوالي 600 شخص.

المصدر
الأناضول + الخليج العربي
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *