أخبار متفرقة

أسوأ سيناريو قد تواجهه في رحلة طيران: تحطَّمت النافذة، فبدأ الضغط بـ”شفط” الركاب.. هذا ما حدث فعلاً لهذه المسافرة

(متابعة – مرآة سوريا) لقيت راكبة أميركية حتفها بحادثة مأساوية، قليلاً ما نسمع عنها في كوارث الطيران، حين تعطَّل أحد محركات الطائرة التابعة لشركة Southwest Airlines أثناء توجّهها من ولاية نيويورك إلى تكساس، فانفجر المحرك في الجو، وبهذا الانفجار كُسر زجاج نافذة، ما تسبَّب في انهيار الضغط بمقصورة الركاب، وسحب معظم جسد الراكبة جنيفر ريوردن إلى فتحة النافذة.

هذه الفاجعة التي ضجَّت بها الصحف الأميركية، منذ مساء الثلاثاء 17 أبريل/نيسان 2018، بدأت تظهر تفاصيلها أكثر من شهادات الركاب الذين كانوا على متن الرحلة، وعددهم 144 راكباً.

وذكرت صحيفة Washington Times أنه حين “شفط” تيار الضغط الراكبة جنيفر إلى فتحة النافذة، أسرع أحدُ الركاب إلى محاولة سحبها مجدداً للداخل، وبقي ممسكاً بها طوال 12 دقيقة حتى استقرَّ الضغط ثانية وهبطت الطائرة اضطرارياً في فيلادفيا.

مسافرة

ونُقلت جنيفر أدريون (43 عاماً) إلى أحد المستشفيات، لكنها توفيت فيه متأثرة بجروحها، وهي أول وفاة ناتجة عن حادث تتعرض له طائرة تجارية أميركية منذ 9 سنوات.

وصدر عن الهيئة القومية لسلامة النقل بالولايات المتحدة بيان توضيح قالت فيه، “إن طائرة البوينغ 700-737 كانت في طريقها من نيويورك إلى تكساس، حين تعطَّل محركها وانفجر وهي محلِّقة في الجو، فانهار الضغط داخل الطائرة وسحب معظم جسد الراكبة الضحية إلى فتحة في النافذة، أحدثها انفجارُ المحرك بسبب تسرُّب في الوقود كما يبدو”.

ولكن قد يكون السبب مختلفاً، وفق ما ذكرت بعضُ وسائل الإعلام الأميركية، لاسيما أن الطيَّار سبق وقام بهبوط اضطراري أول في مدينة فيلادلفيا، لسبب ليس معروفاً بعد.

وكشفت لقطات بثَّها أحدُ الركاب من داخل الطائرة أثناء وقوع الحادثة حالة الفزع التي عاشوها داخل الطائرة في تلك اللحظات، فيما ظهرت صورٌ أخرى لمحرك الطائرة وللنافذة التي سحبت الراكبة إليها بسبب تحطُّمها بالكامل، وفق ما نشرت صحيفة The Sun البريطانية.

Passenger video of Southwest Airlines emergency landing

Southwest Airlines passenger Marty Martinez did a brief Facebook Live posting with the caption "Something is wrong with our plane! It appears we are going down! Emergency landing!! Southwest flight from NYC to Dallas!!" https://6abc.cm/2H7PGEG

Posted by 6abc Action News on Tuesday, April 17, 2018

وتعمل الضحية جنيفر أدريون نائباً لمدير أحد البنوك بمدينة Albuquerque، في ولاية نيومكسيكو، وهي متزوجة وأم لابنين.

مسافر

مسافره

مسافرة1

مسافرة2

المصدر
عربي بوست
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *