أخبار سوريامرآة البلد

أصحاب المنشآت الصناعية والمعامل بدمشق يسرقون الكهرباء والنظام يلاحق البسطاء

(متابعة – مرآة سوريا) كشفت الجهات المعنية بقطاع الكهرباء التابعة لنظام الأسد عن قيام أصحاب المنشآت الصناعية والمعامل بسرقة الكهرباء وتبديل العدادات والتلاعب بها في العاصمة دمشق وريفها.

وأكدت مواقع إعلام موالية لنظام الأسد وجود مخالفات كبيرة بحق أصحاب المنشآت الصناعية والمعامل حيث بلغ عدد المفحوص منها خلال الجولة ما يزيد على ٥٩ منشأة.

وبينت تلك المواقع أنه جرى تنظيم ضبوط بحق أصحاب ٦ منشآت صناعية بسبب التغذية الكهربائية بالسرقة، إضافة إلى تبديل 5 عدادات كهربائية محروقة (كان أصحابها يستخدمونها بشكل وهمي على ما يبدو). كما تم ضبط أصحاب عدادات منزلية طور أحادي كانوا قد نقلوها إلى معاملهم تهرباً من استخدام عدادات صناعية

كما نشرت صحيفة محلية موالية للنظام تقريراً كشف عن طبيعة عمل المنشآت الصناعية والمعامل التي تمت مخالفتها وهي معمل خاص لتصنيع وتغليف البسكويت ومعمل ثان لتصنيع الخيوط يستخدم صاحبه كبلاً كهربائياً خارجياً، بالإضافة إلى معملين لإنتاج المحارم.

واثارت تلك المسألة المتناقلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي استياء الموالين من البسطاء الذين لا يملكون واسطة أو لا ينتمون إلى أحد أفرع الأمن معلقين بأن الحكومة تلاحق الفقراء وتدعم الرؤوس الكبيرة. 

يشار إلى أن سرقة الكهرباء كانت دارجة قبل اندلاع الثورة السورية عام 2011 حيث كانت الجهات الحكومية تغض الطرف عن مسؤولي النظام وعناصر أجهزته الأمنية الذين يستجرون الكهرباء بطريقة غير مشروعة دون أي رادع وازدادت تلك الظاهرة مع الفلتان الأمني الذي تعيشه البلاد وفي ظل الفوضى وتفشي الرشاوى في مؤسسات ودوائر النظام.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *