أخبار سوريامرآة البلد

“إفساح المجال لحزب “سوريا المستقبل”.. التحالف الدولي يأمر ميليشيا “الاتحاد الديمقراطي” بإزالة راياته من ميادين الحسكة والقامشلي

(متابعة – مرآة سوريا) أزال مسلحو حزب “الاتحاد الديمقراطي” مؤخرا راياتهم من ميادين رئيسية في أحياء مدينتي الحسكة والقامشلي.
وقال صحفي من الحسكة، فضل عدم ذكر اسمه، إن “وحدات حماية الشعب” الذراع العسكرية لحزب “الاتحاد الديمقراطي” أزالت راياتها وصور قتلاها من دوار “السينالكو” و”دوار الإطفائية” بحي “تل حجر” و”الصباغ” شمال المدينة ودوار “الغزل” على أطرافها الشرقية، مضيفاَ أن الميليشيا المدعومة أمريكيا سبق وأن أزالت راياتها من حي “غويران” و”دوار الكهرباء” في حي “النشوة جنوب” المدينة.
وأكد الصحفي لـ”زمان الوصل” إزالة الحزب الرايات والصور من جميع الدوارات والتقاطعات في المدينة، لكن دون تغير مكان حواجزها من جهة “النشوة الشرقية” وبمدخل “غويران”، كما ذكر نشطاء على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، باستثناء حاجز الصناعة نقل إلى جسر “العزيزية” على نهر “جقجق” شرقي المدينة ضمن “عملية تنظيمية”.
وأشار الصحفي إلى إزالة رايات وصور حزب “الاتحاد الديمقراطي” من دوارات وساحات مدينة القامشلي التي تتقاسم السيطرة عليها، كما الحسكة، مع النظام، فيما لازالت الأمور على حالها في مدن “رأس العين” و”تل تمر” و”أبو رأسين”.
وعزا عملية إزالة الرايات إلى أمر عسكري من قوات التحالف الدولي وعمل “الاتحاد الديمقراطي” على إفساح المجال لحزب “سوريا المستقبل”، الذي أسسه في مدينة الرقة 27 آذار/مارس الماضي، بهدف استيعاب أبناء المناطق العربية المسيطر عليها خلال العامين الأخيرين.
يشار إلى أن حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) أعلن بداية عام 2014، تأسيس إدارة ذاتية، لها أجهزتها الأمنية والعسكرية، ومحاكمها، ومؤسسات شبيهة بمؤسسات الدول، في 3 مقاطعات هي “عفرين” قبل أن يخسرها، و”عين العرب” و”الجزيرة” شمال الحسكة قبل أن يعلن تأسيس نظام فيدرالي شمال سوريا بدعم من الولايات المتحدة.
المصدر
زمان الوصل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *