أخبار سوريا

“الإدارة الذاتية” ترفع رواتب العاملين لديها بنسبة 150%

أعلنت “الإدارة الذاتية”، التي تسيطر على مناطق شمال شرقي سوريا، رفع الراتب الشهري المقطوع لجميع العاملين لديها.

وبحسب تعميم لـ”المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية”، عبر صفحته في “فيس بوك” اليوم، الخميس 18 من حزيران، ستكون الزيادة على الرواتب بنسبة 150%، وذلك اعتبارًا من بداية الشهر الحالية.

وتسري هذه الزيادة على الموظفين الذين يعملون بموجب عقود قانونية لدى المؤسسات التابع لها في مناطق سيطرتها شمال وشرق سرويا.

#قرار رقم ٦٤

Gepostet von ‎الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا‎ am Donnerstag, 18. Juni 2020

وسبق أن أصدرت “الإدارة الذاتية” في شمالي وشرقي سوريا تعميمًا يقضي بتوحيد رواتب أبناء وزوجات وأسر القتلى في جميع الإدارات التابعة لها، بعد أن رفع النظام السوري معاشات أسر القتلى والمفقودين والمحالين للمعاش الصحي من قواته، وفقًا للمرسوم رقم “5”.

ووحّد “المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية” في تعميمه الصادر في 5 من آذار الماضي، رواتب أبناء قتلى الإدارات بمبلغ 20 ألف ليرة سورية، وزوجاتهم وأمهات القتلى العزاب بـ34 ألف ليرة سورية، كما حددت مصاريف خيمة العزاء بمبلغ قدره 300 ألف ليرة سورية.

وكانت “الإدارة الذاتية” في شمال شرقي سوريا أقرت، في 27 من تشرين الثاني 2019، زيادة في رواتب الموظفين بثلاث شرائح بنسبة 15% و25% و35% من أصل الراتب.

وأوضح الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في “الإدارة الذاتية”، عبد حامد المهباش، أن الزيادة التي أقرتها “الإدارة الذاتية”، وُزعت على ثلاث شرائح.

الشريحة الأولى، التي تتقاضى 80 ألفًا فما دون، تبلغ الزيادة على أساس الراتب 35%، والشريحة الثانية، التي تتقاضى بين 81 و100 ألف، تبلغ الزيادة على أساس الراتب 25%، والثالثة، التي تتقاضى 100 ألف فما فوق، تبلغ الزيادة على أساس الراتب 15%.

وجاء القرار الأخير بعد أيام من إصدار رئيس النظام السوري، بشار الأسد، المرسوم التشريعي رقم “5” للعام 2020، في 1 من آذار الحالي، الذي قضى فيه بمنح أسر قتلى قوات النظام والمفقودين والمحالين على المعاش الصحي لمن نسبة إصابتهم بالعجز تبلغ 40% فما فوق، زيادة شهرية على الراتب 20 ألف ليرة سورية.

Powered by WPeMatico

مقالات ذات صلة