مرآة البلد

التوأم السيامي يخضع للعلاج في كلية الطب بجامعة مصطفى كمال التركية

نقل التوأم السيامي السوري اللذين ولدا يوم الخميس الماضي في مدينة كفر تخاريم بريف إدلب، إلى تركيا، لإخضاعهما للعلاج.

وبحسب ما ذكرت شبكة شام الإخبارية فأن التوأم السيامي البالغ وزنهما 2,7 كغ، تم نقلهم بسيارة إسعاف إلى معبر جيلقه غوزو في مدينة الريحانية بولاية هاتاي التركية، الحدودية مع سوريا، ومنها إلى مشفى الريحانية الحكومي، لينتقلوا بعدها إلى كلية الطب في جامعة مصطفى كمال، لإخضاعهما للعلاج.

وأوضح الدكتور في جامعة مصطفى كمال “محمد أمين جيليك كابا” أن وضع التوأم حرج، حيث يمتلك كل منهما قفص صدري واحد، إلى أنهما يتشاركان ببطن واحد ومعدة وكبد وأمعاء واحدة، لافتاً إلى أن التوأم السيامي غير قادر على خوض عملية الفصل الآن.

وجاءت ولادة التوأم، أولاد (فؤاد ياسرجي)، في الشهر الثامن من الحمل، بعد عملية قيصرية في مستشفى باب الهوى الحدودي مع تركيا.

وعلى الرغم من إغلاق تركيا الحدود أمام السوريين، إلى أنها تستقبل بشكل دائم الحالات المرضية وتعمل على نقلهم إلى مشافيها الحدودية، عبر معبر باب الهوى.

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *