أخبار سوريامرآة البلد

الجيش الإسرائيلي: قوات إيرانية أطلقت عشرين صاروخا تجاه مواقعنا بالجولان‎

أعلن الجيش الإسرائيلي فجر الخميس تعرض مواقع له في هضبة الجولان السورية المحتلة، لهجوم صاروخي “نفذته قوات إيرانية من سوريا” بعد منتصف ليلة الأربعاء.

ونشر الناطق باسم الجيش، أفيخاي إدرعي تغريدة على حسابه بموقع تويتر قال فيها إنه “تم رصد إطلاق نحو 20 صاروخًا من قبل فيلق القدس الإيراني باتجاه خط المواقع الأمامي في هضبة الجولان”.

وأَضاف أنه “تم اعتراض بعض الصواريخ(لم يوضح مصير بقية الصواريخ) ولم تقع إصابات أو أضرار ملموسة”.

واعتبر أدرعي الهجوم “عدوانًا إيرانيًا ينظر إليه بخطورة”، مضيفًا “الجيش الإسرائيلي مستعد لسيناريوهات متنوعة، وأنه لا توجد في هذه اللحظة تعليمات خاصة للجبهة الداخلية”

وكانت صفارات الإنذار الإسرائيلية انطلقت بعيد منتصف ليلة الأربعاء/الخميس في هضبة الجولان المحتلة، للتحذير من إمكانية وقوع هجوم صاروخي.

وتزامن ذلك من نشر الموقع الالكتروني لصحيفة “إيديعوت أحرونوت” الإسرائيلية أنباء منسوبة لوسائل إعلام عربية لم تحددها، عن قيام الجيش الإسرائيلي باستهداف مواقع تابعة للجيش السوري في منطقة القنيطرة السورية(جنوب).

ونقل الموقع الالكتروني لصحيفة “هأرتس” الإسرائيلية عن مصدر(لم تسمه) في الجيش الإسرائيلي قوله إن صفارات إنذار سمعت في الجولان ويجري فحص إن كان سبب انطلاقها قصف استهدف مناطق إسرائيلية أم اطلاق صواريخ مضادة للطائرات.

وفي وقت سابق الخميس، قالت مصادر محلية سورية لمراسل، إن دبابات أسرائيلية متمركزة في الجولان، قصفت مواقع للنظام في مدينة البعث بالقنيطرة، فردت قوات النظام بإطلاق صواريخ على الجانب الإسرائيلي.

وأضافت المصادر، أن إسرائيل استهدفت بعد ذلك بلدة الحضر في القنيطرة بالصواريخ ليتطور الأمر باستهداف المنطقتين بالطائرات الإسرائيلية.

وتسود منطقة الجولان حالة استنفار على خلفية تهديد إيران بالانتقام من هجمات نسبت لإسرائيل استهدفت في الأشهر والأسابيع الأخيرة عدة مواقع للقوات الإيرانية في سوريا، قتل فيها عدد من الضباط الإيرانيين ودمرت معدات عسكرية.

مرآة سوريا | الأناضول

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *