أخبار متفرقة

العثور على المغنية غوهارا ميتة بعد شهر من رحيل صديقتها سولي

عثرت شرطة سيول على نجمة البوب الكورية غوهارا، جثةً هامدةً داخل منزلها في أحد الأحياء الفاخرة بمدينة سيول، بعد شهر من إنهاء صديقتها الممثلة سولي حياتها بالانتحار.

وقالت صحيفة «Daily Mail» البريطانية، إن غوهارا، 28 عاماً، قد أقدمت منذ 6 أشهر وتحديداً في شهر مايو/أيار 2019 على الانتحار، ولكن المحاولة باءت بالفشل.

وأضافت الصحيفة أن آخر ما نشرته غوهارا قبل العثور عليها ميتة داخل منزلها صورة لها على موقع إنستغرام مرفقة بتعليق كتب عليه باللغة الكورية: «تصبحون على خير»، وهذا ما أقلق متابعيها واعتبره البعض رسالة وداع منها. 

آخر منشور للمغنية غوهارا قبل العثور عليها ميتة/مواقع التواصل

فيما صرحت الشرطة بأنها وجدت هارا، التي كانت واحدة من أعضاء مجموعة Kara في السابق، ميتة في منزلها في حوالي الساعة 6 مساء بالتوقيت المحلي لكوريا الجنوبية يوم الأحد 24 نوفمبر/تشرين الثاني 2019، فيما لا تزال التحقيقات جارية لتحديد سبب الوفاة، لكن المؤشرات الأولية تشير إلى أنها أقدمت على الانتحار.

وتمّ العثور على جثة هارا بعد أسبوعين فقط من جولتها في اليابان، حيث كانت تقوم بحملات ترويجية لأعمالها الفنية في الفترة ما بين 14 و19 نوفمبر/تشرين الثاني 2019.

 وجاءت هذه الجولة بعد أن اضطرّت للاعتذار لجمهورها بسبب عدم حضورها إحدى الحفلات بعدما عُثر عليها فاقدةً للوعي داخل شقتها في مدينة سيول عاصمة كوريا الجنوبية.

وغوهارا ليست النجمة الكورية الأولى التي تفارق الحياة بعد المعاناة من ضغوط العمل والأضواء، ففي الشهر الماضي عُثر على صديقتها سولي وهي ممثلة كورية ميتة في شقتها بعد معاناة كبيرة مع الاكتئاب بسبب تعرُّضها للتنمر على الإنترنت بعد انتشار فيديو فاضح لها، الأمر الذي دفعها لإيقاف مسيرتها الفنية لبعض الوقت ثم انتحارها في نهاية الأمر.

Powered by WPeMatico

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *