أخبار سوريامرآة البلد

المتحدث باسم الجيش الوطني: نناصر أهلنا بإدلب ولن نقف متفرجين حيال الوضع هناك، وجاهزون لإرسال مؤازرات إلى إدلب

(متابعة – مرآة سوريا) أكد المقدم «محمد حمادين» المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني التابع للمعارضة السورية، اليوم الثلاثاء، أنهم مستعدون لإرسال مؤازرات إلى إدلب.

وصرح «حمادين» لوكالة قاسيون، قائلا: «موقفنا مناصرة إدلب والوقوف بجانب أهلنا وإخوتنا، ولن نقف متفرجين حيال الوضع هناك، ونحن جاهزين لإرسال مؤازرات وتعزيزات إلى إدلب».

وحول إمكانية فتح جبهات ضد النظام السوري بشمال حلب، قال المقدم: «لدينا الخيارات ونملك الوسائل والقوة لفتح معارك لا يتوقعها النظام ومن معه ونستطيع إن شاء الله لقلب الطاولة على النظام وميليشياته».

وعن الجهود التركية حول ملف إدلب وإمكانية دعمها للمعارضة، أوضح القيادي: «تركيا داعم لنا من أول الثورة وموقفها مشرف بالوقوف مع الثورة والشعب السوري».

وتشهد منطقة إدلب توتراً متصاعداً نتيجة لاستعدادات النظام السوري والميليشيات الأجنبية بشن عملية عسكرية على إدلب، وهي آخر محافظة تسيطر عليها المعارضة، وتضم نحو 4 ملايين مدني، جُلّهم نازحون.

المصدر
قاسيون
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *