أخبار سوريامرآة العالم

الموت يغيب “جون ماكين”.. الثورة السورية تخسر نصيراً لها في الكونغرس

(متابعة – مرآة سوريا) توفي السناتور الأميركي جون ماكين عن 81 عاماً أمس السبت بعدما خسر معركته القاسية مع سرطان الدماغ الذي اكتشف الأطباء إصابته به العام الماضي، كما أعلن مكتبه.
وقال مكتب السناتور الجمهوري الراحل في بيان إن “السناتور جون سيدني ماكين الثالث توفي في الساعة الرابعة والدقيقة 28 من بعد ظهر الخامس والعشرين من آب/أغسطس 2015. عندما فارق الحياة كان السناتور محاطاً بزوجته سيندي وعائلتهما”.
وأضاف البيان أن بطل الحرب السابق الذي يحظى باحترام كبير في بلاده “خدم الولايات المتحدة الأميركية بإخلاص لمدة 60 عاماً”.
وتوفي عضو مجلس الشيوخ عن ولاية أريزونا غداة إعلان عائلته أنه قرّر التوقّف عن تلقّي العلاج من الغليوبلاستوما، لينتصر بذلك هذا النوع الشديد العدوانية من سرطان الدماغ في معركة العلاج التي بدأها ضده السناتور المخضرم في تموز/يوليو 2017، وذلك بعد نحو 8 سنوات من إصابته بالمرض المذكور.
ويعرف عن “ماكين أنه كان ألد أعداء الأسد في واشنطن، إذ دعا لإسقاطه منذ 2011، وانتقد باراك أوباما بشكل لاذع بسبب سياسته الفاشلة تجاه سوريا، وعدم تصرّفه لإنقاذ السوريين.
ودعم “ماكين” الثورة السورية بقوة داخل الكونغرس وفي الإعلام الأمريكي، وشدد على أحقية الشعب السوري في نيل حريته من الديكتاتور الأسد.
وساهم “ماكين”، الذي زار حلب عام 2013 والتقى قادة الجيش الحر والائتلاف، في تمرير الكونغرس عدة منح مالية للسوريين وإصدار عدة قوانين ضد النظام السوري لقطع الطريق أمام البيت الأبيض لمحاولة تعويمه، كما ساهم بإصدار عقوبات عن طريق وزارة الخزينة على عدد كبير من أزلام النظام.
وسخر من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حين أطلق صواريخه الاستعراضية على الأسد بعد مجزرة “خان شيخون”، وقال إن أي شيء لا يفضي إلى إسقاط الأسد لا معنى له.
وفور شيوع نبأ رحيل ماكين توالت ردود فعل الطبقة السياسية الاميركية، مستذكرة خصال هذا المدماك الجمهوري الذي غضب من كثيرين وأغضبهم، بمن فيهم افراد من عائلته السياسية، ولكنه لم يخسر يوماً تقدير الاميركيين أجمعين لإخلاصه الوطني.
وبينما تهافت السياسيون الأمريكيون من مختلف المستويات إلى ذكر مناقب ماكين، اكتفى الرئيس ترامب، الذي كان على خصام علني مع المتوفى، بتقديم تعازيه إلى أسرة الراحل في تغريدة لم يأت فيها بتاتاً على ذكر أي جانب من جوانب حياة ماكين المهنية او الشخصية.
وقال ترامب في تغريدته “أقدم تعازيّ وأصدق احترامي لعائلة السناتور جون ماكين. قلوبنا وصلواتنا معكم!”.
وكان ماكين من أشد معارضي الرئيس دونالد ترامب وكان غائباً منذ شهور عن مجلس الشيوخ إذ كان يلازم منزله في أريزونا للعلاج من السرطان.
المصدر
زمان الوصل
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *