مرآة البلد

الميليشيات الكردية تنوح و تندب: الأمريكان طعنونا بخنجر في الظهر بعد استنفار الجيش التركي

عبرت ما تعرف بـ”قوات سوريا الديمقراطية” في سوريا والتي تشكل وحدات “حماية الشعب” الكردية عمودها الفقري عن غضبها من القرار الأمريكي بسحب قواتها من سوريا.

ونقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن “مصادر قيادية” في “قوات سوريا الديمقراطية” قولها إن “انسحاب القوات الأمريكية في حال جرى، سيعد خنجرا في ظهر قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب الكردية”.

ووصفت “المصادر القيادية” القرار الأمريكي بــ”الخيانة لدماء آلاف المقاتلين التي نزفت لقتال تنظيم داعش”، وأكدت أن “جهات عليا أمريكية أبلغت قيادات رفيعة المستوى من قوات سوريا الديمقراطية، باعتزام واشنطن سحب قواتها من كامل منطقة شرق الفرات ومنبج”.

واعتبرت المصادر هذه الخطوة “تتناقض مع الواقع حيث وصلت تعزيزات أمريكية خلال الـ48 ساعة الأخيرة إلى منطقة شرق الفرات”.

وذكرت المصادر أن “هذا القرار يأتي بالتزامن مع تصاعد استنفار القوات التركية على الشريط الحدودي بين نهري دجلة والفرات وقرب منبج، ومع قرب انتهاء جيب تنظيم الدولة في شرق نهر الفرات”.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *