مرآة البلد

انفجاران متتاليان يهزّان العاصمة دمشق.. وسقوط العشرات بين قتيل وجريح

وقع انفجار جديد في منطقة الربوة بالعاصمة دمشق، بعد فترة قصيرة من التفجير الانتحاري الأول الذي استهدف القصر العدلي في منطقة الحميدية.

وذكرت وكالة سانا للأنباء والتابعة للنظام السوري، أن انتحاري فجر نفسه بحزام ناسف داخل أحد المطاعم في منطقة الربوة، ما تسبب بسقوط قتلى وجرحى.

وجاء هذا التفجير بعد فترة قصيرة من وقوع التفجير الانتحاري الذي استهدف القصر العدلي في منطقة الحميدية، وأسفر عن سقوط 34 قتيلاً وعشرات الجرحى.

ويذكر أن هذه المرة الثانية خلال خمسة أيام التي تشهد فيها العاصمة دمشق تفجيرات انتحارية، حيث لقي قرابة 74 شخصاً مصرعهم وأصيب العشرات بجروح يوم السبت الماضي، إثر انفجار عبوتين ناسفتين، قرب مقبرة باب الصغير بمنطقة باب مصلى في قلب العاصمة دمشق وفق ما ذكرت وسائل إعلام موالية لنظام الأسد.

وتبنّت “هيئة تحرير الشام” أحد أكبر فصائل المعارضة، في بيان رسمي، الهجوم المزدوج الذي استهدف منطقة باب مصلى.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *