أخبار سوريامرآة البلد

بعد الجنوب السوري.. ما الهدف القادم لبشار الأسد؟

(متابعة – مرآة سوريا) قال بشار الأسد إن “نشطاء منظمة الخوذ البيضاء الذين رفضوا تسليم أسلحتهم سيتم القضاء عليهم حالهم كحال الإرهابيين”.

وذكر بشار الخميس، في تصريحات لوسائل إعلام روسية، نقلتها وكالة “سبوتنيك” أن “القوات السورية على وشك الانتهاء من تحرير جنوب البلاد من المسلحين”.

وتابع: “هدف الجيش السوري حاليا محافظة إدلب .. الخوذ البيضاء الذين رفضوا تسليم أسلحتهم سيتم القضاء عليهم مثل الإرهابيين”.

وأضاف: “لا يوجد منظمة مثل الخوذ البيضاء، إنه قناع للنصرة، ولقد هربوا من سوريا، لكن في الواقع لم يهربوا بل تم اجلاؤهم، من قبل إسرائيل والأردن والدول الغربية”.

وأضاف أيضاً: “مصير الخوذ البيضاء هي مثل أي إرهابي آخر، لديهم طريقان إما تسليم الأسلحة واستغلال العفو كما يحدث هذا على مدى 4 او 5 سنوات أو القضاء عليهم مثل الارهابيين”.

وقال عنهم: “الآن يمكن مشاهدتهم على الانترنت وهم يحملون الأسلحة ويحتفلون بمقتل الجنود السوريين، كل هذه الصور موجودة، لذلك هي ليست منظمة إنسانية، بل هي قناع لتنظيم القاعدة”.

وختم: “العديد منهم من المسلحين، ونحن الآن منخرطون في المصالحة مع هؤلاء المقاتلين، الذين بقي بعضهم في سوريا وألقوا أسلحتهم، وغادر بعضهم إلى إدلب، حيث يمكنهم العيش مع إخوانهم الإرهابيين، الآن في إدلب، عشرات الآلاف من الإرهابيين”.

المصدر
عكس السير
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *