أخبار سوريامرآة العالم

بعد دخول المدمرة الأمريكية “روس” البحر.. روسيا تخشى على الأسد وترامب وميركل قلقان على إدلب

(متابعة – مرآة سوريا) نقلت وكالات أنباء روسية عن وزارة الدفاع قولها أمس الاثنين إنها رصدت تعزيزات تقوم بها واشنطن لقواتها في الشرق الأوسط استعدادا لما تخشى موسكو من أن تكون ضربة محتملة توجهها لقوات الأسد.
ونقلت الوكالات عن الميجر جنرال إيجور كوناشينكوف قوله إن المدمرة الأمريكية “روس” المسلحة بصواريخ موجهة دخلت البحر المتوسط في 25 آب أغسطس، وهي مزودة بما قدره 28 صاروخا من طراز “توماهوك” القادرة على ضرب أي هدف في سوريا.
في سياق قريب قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية، ستيفن سيبرت، إن المستشارة أنجيلا ميركل، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعربا عن قلقهما حيال التطورات في سوريا، والأوضاع الإنسانية في منطقة إدلب.
وأشار في بيان صادر عنه، أمس إلى أن ميركل وترامب بحثا هاتفيًا التطورات في سوريا، والتحديات الدولية الراهنة، وقضايا تجارية.
وأوضح في البيان: “تشاطر ميركل الرئيس ترامب القلق بشأن التطورات في سوريا، لا سيما الوضع الإنساني في إدلب”.
ودعا سيبرت روسيا إلى استخدام نفوذها على النظام السوري، لمنع زيادة التوتر في سوريا.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *