أخبار سوريامرآة البلد

تركيا تتحقق من انسحاب “الوحدات” من تل رفعت

أعلنت تركيا أنها تتحقق من معلومة روسية تتعلق بوجود عناصر “وحدات حماية الشعب” (الكردية) و”حزب الاتحاد الديمقراطي” في مدينة تل رفعت بريف حلب الشمالي.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، خلال مؤتمر صحفي، إن “روسيا قالت إنه لم يتبق تقريبًا عناصر لتنظيم وحدات حماية الشعب (الكردية) في تل رفعت”.

وأضاف كالن أن تركيا تحاول في هذه الأثناء التحقق من صحة هذه المعلومة عبر مصادرها الخاصة.

وتزامن ذلك مع تجديد نائب رئيس الوزراء التركي والناطق باسم الحكومة، بكير بوزداغ، تعهد أنقرة ببسط سيطرتها على المدينة.

وقال بوزداغ، في مقابلة تلفزيونية، اليوم، “سنطهر تل رفعت من التنظيم الإرهابي على غرار عفرين، اقتربت النهاية هناك أيضًا”.

وكان جدل أثير، خلال الفترة الماضية، حول دخول الجيش التركي إلى تل رفعت والقرى المحيطة بها، ضمن اتفاق مع الجانب الروسي قضى بانسحاب “الوحدات” وقوات الأسد منها، لكن حتى الآن لم يتم ذلك.

كالن أكد أن “عملية غصن الزيتون (التي أطلقتها تركيا إلى جانب فصائل الجيش الحر في عفرين)، ستستمر إلى أن يتم تطهير كامل المنطقة من الإرهابيين بما في ذلك تل رفعت”.

وكانت وسائل إعلام تركية أعلنت عن اقتراب انتهاء عملية “غصن الزيتون”، دون أن تشمل تل رفعت وما حولها، ما أدى إلى تظاهر آلاف المدنيين أمام دوار سجو شمالي حلب على مدخل معبر باب السلامة، أواخر الشهر الماضي.

وطالب المعتصمون بالتحرك العسكري نحو تل رفعت، عقب الانتهاء من السيطرة على مدينة عفرين.

ورد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على المعتصمين، في 24 من آذار، بالقول إن “الرسائل التي وجهها إلينا المتظاهرون في سوريا بتحقيق الأمن والاستقرار في تل رفعت ومنبج وتل أبيض ورأس العين، لن تبقى دون جواب”.

وقال أردغان في مؤتمر مشترك مع نظيريه الروسي والإيراني، أمس، “لن نتوقف حتى ضمان أمن المناطق التي تقع تحت سيطرة وحدات حماية الشعب بما فيها منبج”.

عنب بلدي

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *