أخبار سوريامرآة الاقتصاد

“تعيشون في أرخص منطقة بالعالم”.. وجبة الغداء في دمشق تتجاوز أضعاف نظيرتها في إدلب

(متابعة – مرآة سوريا) “أنتم تعيشون في أرخص منطقة بالعالم”، بهذه العبارة تنهي “وداد” التي تسكن في دمشق مكالمتها مع شقيقتها “ناديا” التي تقيم في مناطق سيطرة المعارضة بإدلب شمالي سوريا، خلال حديثهما اليومي حول تفاصيل المعيشة بين المنطقتين.

100

وخلال المقارنات الطويلة التي تعقدها الشقيقتان حول أسعار المأكولات والسلع تتوصل ناديا إلى أن المعيشة في دمشق صعبة للغاية. فتكلفة وجبة الغداء في العاصمة تبلغ أضعاف نظيرتها في إدلب. صعود الأسعار الذي بدأ مع نهاية السنة الثانية للثورة في دمشق جراء تضخم الليرة ثم جراء الإتاوات الكبيرة التي تتقاضاها حواجز النظام على الطريق الواصل بين مناطق سيطرته وبين إدلب المفتوحة على الجانب التركي من عدة معابر جعل الحياة داخل دمشق لذوي الدخل المحدود “أشبه بالجحيم”.

رمانة

تقول وداد لأختها ناديا..”البارحة طبخت وجبة رز مع فروج.. اشتريت كيلو الفروج بـ 900 ليرة والرز بـ 400 والبطاطا بـ 200 ليرة والبصل بـ 200 ليرة. المهم دفعت لطبخ وجبة تكفي لثلاثة أشخاص مبلغ 2300 ليرة”. ترد ناديا بأن وجبة بنفس الكمية والمكونات في إدلب لا تكاد تبلغ كلفتها 1300 ليرة فقط. فـ “كيلو الفروج البلدي بـ 650 بينما التركي بـ 500 والبطاطا بـ 100 ليرة والبصل بـ 70 أما الرز فلا يتجاوز 200 ليرة”.

تستمر الأختان في الحديث على هذه الصورة.. وجبة الفريكة في دمشق لنفس الأشخاص تتجاوز الـ  5 آلاف ليرة. كيلو الفريكة بـ 1300 ليرة، لحم الضأن بـ 6500 ليرة. في إدلب لا تتجاوز تكلفة هذه الأكلة 2000 ليرة فكيلو الفريكة بـ 850 ليرة بينما يتراوح اللحم بين 2000 و 2600 ليرة للكيلو الواحد.

تحتاج وداد لدفع مبلغ 750 ليرة لطبخ أكلة المطبقة وهي من الوجبات الرخيصة كونها مؤلفة من الخضار. بينما تدفع ناديا نصف هذا المبلغ للحصول على نفس الوجبة. بإمكاننا التوصل لنفس النتائج حول أكلة المقالي الشهيرة فالخضار في أسواق دمشق تتجاوز الضعف مقارنة بإدلب.

خضار

وجبات مشهورة مثل المحاشي والمشاوي والكبة بأنواعها تعتبر باهظة الكلفة في دمشق، وذلك نتيجة لفارق السعر بين سعر اللحم والخضار والجوز في العاصمة وسعره في إدلب. بإمكان سكان إدلب الحصول على كيلو الجوز البلدي بـ 4 آلاف ليرة أما في دمشق فلا يقل عن 7 آلاف.

الأمر ذاته ينطبق على أسعار مواد التموين مثل البامية (دمشق:600 ليرة. إدلب: 250) و اللوبية (دمشق: 400 ليرة. إدلب: 150) و البصل السلموني (دمشق:200ليرة. إدلب: 100) . وورق العنب (دمشق:1500 ليرة. إدلب:600 ).

خضار ب
أما بالنسبة للفاكهة فتصعب المقارنة نتيجة الفرق الكبير بين المنطقتين. الموز في دمشق يتجاوز 800 ليرة في حين ينادي باعة إدلب على الـ 4 كيلو بألف. وسطي سعر الرمان 200 ليرة في دمشق أما في إدلب فيباع بين 50 و90 ليرة.
المصدر
اقتصاد
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *