أخبار سوريا

جاءت إلى حبيبها الإدلبي.. مواطنة رومانية تخرج من سوريا مع عائلتها بعد 7 سنوات انقطاع

خرجت المواطنة الرومانية “ألينا نيكوليتا بينا” مع زوجها السوري وأطفالها الخمسة، من محافظة إدلب السورية، متجهة إلى أسرتها في جنوب قبرص الرومية، بعد غياب نحو 7 سنوات عن أسرتها.

“بينا” التي كانت تعيش في قبرص الرومية، ذهبت إلى سوريا في 2011 للقاء حبيبها في إدلب إلا أنها اضطرت للجوء إلى مناطق قريبة من الحدود التركية بعد أن بدأت المظاهرات الشعبية وهجمات النظام على المحافظة الواقعة شمال غربي البلاد.

وبقيت بينا محاصرة في إدلب بسبب فقدان زوجها لجواز سفره خلال ظروف الحرب، وعدم رغبتها بالعيش بعيدًا عن زوجها في سوريا.

وعقب خبر أوردته الأناضول عنها، استطاعت بينا بوساطة السلطات الرومانية والتركية دخول تركيا، لتشق طريقها مع زوجها وأطفالها الخمسة، في وقت لاحق إلى بلادها رومانيا ومنها إلى جنوب قبرص الرومية التي تعيش فيها أسرتها.

وأعربت بينا خلال في حديث للأناضول أثناء عبورها إلى تركيا، عن سعادتها من أنها ستلتقي أسرتها.

وأفادت أنها تريد للشعب السوري العيش بسلام، قائلة: “فلتنتهي الحرب في أقرب وقت. أتمنى بأن يعود الشعب السوري إلى بلاده كما أعود إلى بلادي سالمة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *