أخبار سوريا

جمال أبو الورد.. عالم رياضيات ينوي الترشّح لرئاسة سوريا

أعلن العالم السوري، جمال أبو الورد، ترشحه لرئاسة سوريا في انتخابات 2021، بشرط إشراف دولي يؤمن انتخابات شفافة ونزيهة.

وعن أسباب ترشحه قال أبو الورد خلال مكالمة أجرتها معه عنب بلدي أمس، الجمعة 22 من تشرين الثاني، “الترشح لرئاسة الجمهورية من حق أي مواطن سوري، ليست غايتي الترشح للانتخابات بقدر رغبتي في بناء سوريا وإيجاد دولة مؤسسات”.

وأردف عالم الرياضيات، “سوريا تستحق منا بناءها كدولة مؤسسات بعد كل الدمار الذي لحق بها من قبل الاحتلال الروسي والإيراني، سوريا لديها الكثير من الثروات والملكات وأهم كنز فيها هو الإنسان السوري، الذي كان مهمشًا في بلده”.

واشترط أبو الورد “أن تكون الانتخابات نزيهة وحرة، سأشارك في الانتخابات بصفتي مستقل، لا أتبع لأي فصيل أو جهة، سأشارك كمواطن سوري ورجل علم حريص على سوريا”.

وانتقد العالم خلال حديثه قيام بعض وسائل الإعلام باستخدام عبارة “منافس بشار الأسد”، خلال نقلها أخبار ترشحه.

وقال أبو الورد “لا أقبل تشبيهي ببشار الأسد الذي قتل أكثر من مليون، وهجر نصف الشعب السوري، مكان الأسد ليس الانتخابات بل محكمة لاهاي (مقر المحكمة الدولية)”.

من هو جمال أبو الورد؟

جمال أبو الورد، من مواليد قرية كفر جالس، في محافظة إدلب عام 1971.

اكتشف قانونين في علم الرياضيات قبل حصوله على الشهادة الثانوية، وتابع في مجال البحوث العلمية وحصل على أول شهادة عالم في سوريا عام 2004 بعد الملكية الفكرية، وتم التعريف عنه بصفة عالم في المناهج المدرسية.

حصل أبو الورد على شهادة عالم من مكتب البحث العلمي، وهي أعلى من شهادة الدكتوراه، وعلى هذا الأساس عُيّن أمين سر مكتب التربية والتعليم العالي والبحث العلمي، ومن ثم حصل على شهادة “البورد” الأمريكي، وعُيّن مستشارًا في أفريقيا والشرق الأوسط.

اكتشف، أبو الورد ما يزيد عن 42 قانونًا وقاعدة في علم الرياضيات لم تكن موجودة من قبل، منها 17 قاعدة في جبر الأعداد، و12 في التحليل الرياضي والهندسي، و13 قانونًا بعلاقة المثلثات، بحسب ما نشرته “الأكاديمية العلمية للتنمية البشرية”.

منحه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الجنسية التركية في شباط 2015، تقديرًا لإنجازاته العلمية، وإبداعه في مجال الرياضيات.

شغل جمال أبو الورد منصب معاون وزير التعليم العالي في “الحكومة السورية المؤقتة”، للشؤون الخارجية والبحث العلمي.

حاز العالم السوري التركي، جمال أبو الورد، لقب “مستشار عالمي للإبداع” من قبل “المنظمة الكندية للتعليم الاحترافي”، بالتعاون مع “الأكاديمية العلمية للتنمية البشرية”، والتي منحته بدورها العضوية الفخرية، ليصبح مدربًا معتمدًا من قبلها في “الإبداع والتفكير الابتكاري”.

وفي 2018 تحدثت مصادر عن نية العالم السوري الترشح للانتخابات البرلمانية التركية، لكن أبو الورد نفى حينها ترشحه، وقال، “وجدت أنه من الصواب ألا نقحم أنفسنا كسوريين، في هذه المعركة الديمقراطية”.

Powered by WPeMatico

مقالات ذات صلة