أخبار سوريامرآة البلد

دوا شهد, عفواً سمنة شهد!..(فيديو) إعلان “سمنة” في صيدلية يسيء للمهنة ويثير الاستهجان

(الفيسبوك – مرآة سوريا) تسبب إعلان تجاري عن أحد أنواع «السمنة» على إحدى قنوات النظام السوري التلفزيونية، بموجة من الجدل والسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي كون الإعلان صور من داخل أحد الصيدليات.

ووفق الفيديو الذي اطلع عليه موقع مرآة سوريا فقد سلطت الكاميرا على أحد أنواع «السمنة» التي وضعت على رفوف صيدلية دوائية، في محاولة إظهار هذا النوع من السمنة “شهد” على أنه الدواء للمواطن وأراد المعلن تشبيه السمنة بالدواء من ناحية جودتها، وصحيتها, والتي تحصل لأول مرة في عهد حكم آل الأسد وابتكاراتهم مواكبة لركب التطور الذي تشهده وسائل إعلام الأسد.

انتقد موالون ومعارضون فكرة الإعلان وطريقته وإخراجه بهذه الصورة الساخرة دون أي احترام لمهنة الصيدلة ودورها الفاعل في حياة الإنسان.

وأثار الإعلان استهجان السوريين وعدد من الفعاليات الشعبية والمدنية معبرين عن استيائهم من القائمين على هذا الإعلان ومروجيه في ظل غياب الرقابة الصارمة.

بدوره، أكد نقيب الصيادلة التابعة لنظام البعث د.محمود الحسن في تصريح لوسائل إعلام النظام أن إعلان السمنة مخالف ولا يجوز أن يتم تصويره ضمن صيدلية وهو مخالف لضوابط وأخلاقيات المهنة. 

واوضح النقيب أن «مهنة الصيدلة، مهنة علمية إنسانية وليس من المعقول أن يتم دمجها مع السمنة»، وأكد الحسن أن «النقابة اعترضت على عرض الإعلان وقدمت شكوى للجهات المعنية حتى يتم سحب الإعلان».

إعلان السمنة انتشر على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي ولاقى ردود فعل غاضبة من قبل صيادلة وعاملين في الحقل الطبي معتبرين الإعلان إساءة لهم ولمهنتهم النبيلة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *