أخبار تركيامرآة البلد

رئيس جامعة حلب: الأكل و الشرب والخلوات في رمضان حرية شخصية

نقلت جريدة “الوطن” المملوكة لـ”رامي مخلوف” عن رئيس جامعة حلب “مصطفى أفيوني” قراره بإزالة الإعلان الصادر من المدينة الجامعية بجامعة حلب، والقاضي بوجوب عدم الشرب والأكل في الحدائق والشوارع قبل الإفطار وعدم ارتداء الملابس غير المناسبة والخلوات غير المقبولة، وطلبه بعدم العمل بمضمونه.

وأضاف “الأفيوني” أن جامعة حلب ترفض صدور هكذا إعلان لأن موضوع الأكل والشرب هو حرية شخصية، ولفت انتباه إدارة السكن بعدم إصدار أي إعلان بهذا السياق إلا بعد إعلام رئاسة الجامعة.

وكان هذا الإعلان قد نال نصيبه من السخط من قبل أتباع النظام كونه كما قالوا ينالوا من حريتهم في الاعتقاد، وطالبوا بعقوبات صارمة على الجهة التي أصدرته، وعبرّ هؤلاء عن امتعاضهم كون القرار عدّل قرار إغلاق أبواب الوحدات السكنية لتصبح 11 ليلاً، وطالب باحترام الشهر الفضيل خصوصاً بما يتعلق بالأكل والشرب جهاراً والخلوات غير المقبولة التي تمارس في المدينة الجامعية واللباس الفاضح وذلك مراعاة لمشاعر الصائمين.

وكان مدير المدينة الجامعية قد تحدث لإذاعة “المدينة اف ام” عن أن الإعلان ليس سوى إعلان داخلي فقط، ولمنع استفزاز الصائمين الذين تقدموا بشكاوى بهذا الخصوص، ولكن تم تفسيره بفرض الصيام على الجميع.

من جانبهم علقّ المتضررون من هذا القرار وهم من الشبيحة وزبانيتهم المنتشرين في المدن الجامعية عموماً ويمارسون أفعالاً أبشع من انتهاك حرمة الصيام، وكتب أحدهم: (أي لأنه كان ناقصنا مطاوعين بسوريا اوووووف).

وعلقت إحداهن: (شي مقرف شوهاد شو صارت سعودية الصايم لنفسه ماحدا مضطر يتحاسب هيك عيب ولو اللي بدو يحترم بكيفو مو غصب عنو جد زودوها).

زمان الوصل

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *