أخبار سوريامرآة البلد

رداً على تحذير ترامب للأسد وروسيا وإيران.. الروس يحرقون ريفي حماة وإدلب بنيران حقدهم

(متابعة – مرآة سوريا) لم تمض ساعات على تحذير الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” للأسد وروسيا وإيران من توجيه ضربة عسكرية ‏لمحافظة إدلب حتى بدأ الطيران الروسي باستهداف مناطق في ريفي حماة وإدلب.‏
وأفاد مركز إدلب الإعلامي بأن الطيران الحربي الروسي استهدف اليوم الثلاثاء منطقة “حرش بسنقول” ومحيط مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، كما طال القصف قرية “الصحن” و” تل أعور” وبلدة ‏‏”السرمانية” في سهل الغاب‎ .‎
وكان الرئيس الأمريكي حذر بشار الأسد وحليفتيه إيران وروسيا من شنّ “هجوم متهور” على محافظة إدلب قائلاً: “إن ‏مئات الآلاف ربما يُقتلون‎”.
وقال ترمب في تغريدة على تويتر: “سيرتكب الروس والإيرانيون خطأ إنسانياً جسيماً بالمشاركة في هذه المأساة الإنسانية ‏المحتملة‎”.
وأعلن وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” أمس الاثنين “استحالة الصبر” على الوضع القائم في إدلب “إلى ‏ما لا نهاية”، مشدداً على ضرورة الفصل بين جماعات “المعارضة المعتدلة والإرهابيين”‏‎.‎
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *