أخبار متفرقة

رغم التزام الجميع في ريال مدريد.. زيدان يكسر الحجر الطبي خوفاً من كورونا

كسر الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد، الحجر الطبي الإجباري الذي خضع له جميع لاعبي وموظفي النادي الملكي مؤخراً، خوفاً من انتقال عدوى الوباء الخطير له ولأسرته خلال الأسبوع الأول للعزل.

وقررت إدارة النادي فرض حجر طبي على اللاعبين والجهاز الفني والموظفين في النادي، بعدما تم إثبات إصابة تري تومبكنز لاعب فريق السلة يوم 12 مارس/آذار الجاري.

وكشفت صحيفة Sport الإسبانية، أن زيدان في نهاية الأسبوع الذي أصيب فيه تومبكينس، قرر الذهاب إلى منزله الثاني في منطقة سييرا دي مدريد، بين يومي 14 و15 مارس/آذار.

وأضافت الصحيفة أن هناك بعض الجيران الفرنسيين شاهدوا زيدان في ذلك الوقت، والذي كان قبل قرار الحكومة الإسبانية بفرض الحظر على جميع المواطنين يوم 14 مارس/آذار، ودخل حيز التنفيذ يوم 16 من ذات الشهر.

وتابعت بأن زيدان بعد ذلك عاد إلى منزله في العاصمة مدريد، وظل به منذ ذلك الحين مثل باقي المواطنين الإسبان، وكانت العينات التي تم سحبها من اللاعبين والجهاز الفني بالميرينغي، جاءت جميعها سلبية.

وهاجم فيروس كورونا الخطير كرة القدم في مقتل، حيث أدى لتأجيل وتعليق الأنشطة والمسابقات كافة في أغلب العالم، والقارة العجوز برمتها، خوفاً من تفشي الوباء أكثر من ذلك بين الجماهير واللاعبين والإداريين وكل المنظومة.

وكانت أول إصابة بالمرض للاعب في دوري الهواة الألماني، بينما كان مدافع يوفنتوس دانييلي روغاني أول لاعب بالدوريات الكبرى يكشف عن إصابته بالفيروس المستجد، ثم تلاه عدد من لاعبي نادي سامبدوريا الإيطالي.

فيما انتقل الفيروس لأغلب الدوريات الكبرى، وكان من نصيب الدوري الإنجليزي إصابة مايكل أرتيتا مدرب أرسنال، وهودسون أودوي لاعب تشيلسي، وفي الليغا عدة لاعبين من فريق بلد الوليد وأيضاً ريال بيتيس وليغانيس.

Powered by WPeMatico

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *