مرآة البلد

روسيا: أنباء إسقاط طائرة مروحية روسية في ريف اللاذقية عارية عن الصحة تماماً

نفت روسيا الأنباء التي تقول إن الطائرة المروحية التي أسقطها مقاتلو المعارضة الاثنين 27 آذار/مارس 2017، قرب بلدة سلمى في جبل الأكراد بريف اللاذقية، تابعة للجيش الروسي.

وقال المتحدث باسم المركز الروسي للمصالحة ” إن كافة الطائرات التابعة للقوات الجوية والفضائية الروسية والمنتشرة في أرجاء روسيا، موجودة في المطارات أو تقوم بتنفيذ مهامها” مضيفاً أن الأنباء التي تناقلتها وسائل الإعلام التابعة لما وصفهم بـ “الإرهابيين” حول إسقاط مروحية روسية، عارية عن الصحة تماما.

وأعلنت حركة أحرار الشام التابعة للمعارضة في وقت سابق من اليوم عن إسقاطها لطائرة مروحية بالقرب من بلدة سلمى في جبل الأكراد بريف اللاذقية.

ونشرت الحركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لها دون تحديد نوع المروحية أهي لقوات النظام أم للقوات الروسية حيث تم إسقاطها بالمضادات الأرضية.

إلا أن الناطق العسكري لأحرار الشام عمر خطاب أكد على صفحته في “تويتر”، أن المروحية هي روسية، وأنها سقطت شمال مدينة سلمى في بيت ميرو، ما أدى لإصابة طاقمها بجروح بليغة حسب تعبيره.

 

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *