أخبار سوريامرآة البلد

ريف إدلب.. “تحرير الشام” تعتقل 13 مدنياً في جبل الزاوية بتهمة الخطف والسرقة

(متابعة – مرآة سوريا) اقتحمت “هيئة تحرير الشام” يوم الاثنين بلدة “عين لاروز” في جبل الزاوية بريف إدلب، واعتقلت 13 مدنياً بحجة مسؤوليتهم عن عمليات خطف وسرقة.
وأفاد مصدر محلي من بلدة “عين لاروز” لـ”زمان الوصل”، بأن رتلا كبيرا تابعا لـ”تحرير الشام” دخل فجر اليوم الى بلدة “عين لاروز” بريف إدلب، على وقع إطلاق الرصاص بكثافة لمنع خروج المدنيين من بيوتهم.
واضاف المصدر، الذي تحفظ على ذكر اسمه، أن عناصر “تحرير الشام” اقتحمت عدة منازل تابعة لـ”آل قنطار” إحدى عوائل بلدة “عين لاروز”، واعتقلت 13 مدنيا مطلوبين للهيئة ومسؤولين عن عمليات سرقة وخطف مدنيين، آخرها عملية خطف مدني من بلدة “كفر بطيخ” شمال إدلب وطلب فدية 300 ألف دولار من ذويه مقابل إطلاق سراحه.
وقضى الحاج “مصطفى فارس قنطار” 70 عاما، كما سقط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، جراء إطلاق عناصر “تحرير الشام” للرصاص بشكل كثيف بأجواء البلدة أثناء اقتحامها، الأمر الذي أدى لتوتر كبير في المدنيين في عموم مناطق جبل الزاوية.
يشار إلى أن محافظة إدلب وريفها، تشهد حالة من الفلتان الأمني، الأمر الذي وفر الأجواء لعمليات سرقة وخطف وقتل كثيرة، سقط على إثرها عشرات القتلى بينهم شخصيات عسكرية في فصائل المعارضة.
المصدر
زمان الوصل
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *