أخبار سوريامرآة البلد

سوري يخفي جثة والده المسن في المنزل لسنتين كاملتين والسبب!

(متابعة – مرآة سوريا) ألقت السلطات الأمنية التابعة لنظام الأسد القُبِض على سوري لاحتفاظه بجثة أبيه بعد وفاته مدة سنتين داخل منزله في شارع 8 آذار باللاذقية، وذلك كي يستمر في قبض راتب أبيه التقاعدي البالغ 30 ألف ليرة.

ونشرت وسائل إعلام محلية تفاصيل الحادثة فقالت إن المواطن يسكن مع والده المقعد مواليد 1922 منذ أربع سنوات في المنزل الكائن بشارع 8 آذار وهما من محافظة حلب، وأضافت أنه منذ سنتين تقريباً توفي الأب نتيجة تعرضه لسكتة قلبية، فتكتم الابن على خبر وفاة أبيه وترك جثته في المنزل الذي لا يزوره أحد لكي يستمر بقبض راتب أبيه التقاعدي بموجب الوكالة الخاصة التي يملكها.

كما قام الابن بتجميع القمامة حوله لتضييع رائحة جثة أبيه التي لم يبق منها بعد مرور عامين سوى العظام التي جمعها الابن داخل كيسين، ثم قام بوضع الكيس الأول في خزان ماء موجود على سطح البناء, فيما خبأ الكيس الثاني بين الملابس الموجودة في المنزل وفق وسائل الإعلام.

وقالت مصادر محلية إنه وبعد أن وزّع المواطن عظام أبيه واطمأن أنه تخلص منها، لم يعد إلى عادة جمع القمامة حوله، والتي اشتكا الجيران منها مراراً وتكراراً بسبب الروائح الكريهة المنبعثة منها ووعوده الدائمة لهم بأنه سيتخلص منها.

وأضافت المصادر بالقول “قبل يومين اشتكى الجيران إلى قسم الشرطة من انبعاث روائح كريهة من منزل المواطن، فحضر عناصر القسم على الفور ومن خلال البحث والتحري وجد العناصر بقايا جثة الوالد مخبأة بين الملابس”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *