أخبار سوريامرآة البلد

“شباب السنة” و”مغاوير الصحراء” في خندق واحد مع ميليشيات الأسد شرق السويداء

(الفيسبوك – مرآة سوريا) أكد ناشطون ميدانيون انضمام فصائل “المصالحة” في ريف درعا إلى قوات الأسد في بادية السويداء الشرقية لقتال تنظيم “الدولة”.
وقالت شبكة “السويداء 24” إن اكثر من 100 مقاتل من قوات “شباب السنة”على رأسهم قائد ميداني يدعى “سامر الحمد” وصلوا أمس إلى ريف السويداء الشرقي برفقة تعزيزات جيش النظام والفصائل الرديفة.
ويعد فصيل “قوات شباب السنة” أحد أكبر تشكيلات الجيش الحر-سابقا- ويقوده “أحمد العودة” وأول تشكيل وقع اتفاقيات مصالحة مع النظام برعاية روسية في حوران.
كما انضم كذلك حوالي 100 مقاتل آخرين من عناصر الجيش الحر في منطقة “القلمون الشرقي” غالبيتهم من لواء “مغاوير الصحراء” وفق الشبكة.
وتزامنت هذه الأحداث مع إعلان النظام البدء بحملة عسكرية ضد تنظيم الدولة حيث مهدت طائرات الأسد مناطق سيطرة تنظيم “الدولة” في منطقتي “الدياثة” و”الكراع” شرق السويداء .
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *