أخبار سوريامرآة البلد

شرعي بهيئة تحرير الشام: نحن مشغولون عن نصرة الغوطة الشرقية.. و لكن ستجدون منا ما يسركم

(تلغرام – مرآة سوريا) قال الشرعي في هيئة تحرير الشام، أبو الفتح الفرغلي، إنّ فصيله منشغل حاليًا عن نصرة الغوطة الشرقية بسبب اقتتاله مع حركة نور الدين الزنكي، و تخوفه من “الغدر”. 

و قال الفرغلي في منشور اطلع عليه موقع مرآة سوريا:”إنّ مناصرة إخواننا في الغوطة واجب متعيّن لا خلاف فيه، و يأثم من يستطيع مناصرتهم و لا يفعل”.

و اعتبر الفرغلي أنّ تخوّف فصيله من “بغي الزنكي”، هو ما يجعله لا يتحرك عسكريًا، و قال:”يعلم الله سبحانه أنه لولا بغي الزنكي المباشر علينا و يقيننا بأنه بعد أي معركة سنفتحها لنصرة الغوطة سيطعننا في ظهرنا مباشرة بناء على أوامر داعمه <لكنّا فتحنا معركة لنصرة الغوطة> و هو ما رأيناه بعيننا أثناء معركتنا مع الخوارج والنصيرية في آن واحد، وهو ما تيقنا منه أكثر و أكثر بعد ذلك عندما رأينا عيانا من أدخلهم من جيش الثوار المرتد لقتالنا حصراً، ناهيك عن خلايا القتل والاغتيال”، بحسب وصفه و زعمه. 

و رغم ذلك فإنّ “الفرغلي” لم يفوّت فرصة “زف البشائر” كما اعتاد شرعيو الهيئة، و قال في ختام منشوره:”نبشر إخواننا في الغوطة بأنكم قريبا جدا بإذن الله سترون منا ما يسركم”.

يأتي ذلك في وقت تستمر الاشتباكات بين هيئة تحرير الشام و حركة نور الدين الزنكي غربيّ حلب لليوم الثاني على التوالي. 

قناة أبو الفتح الفرغلي

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *