أخبار متفرقة

شر البلية ما يضحك.. لم يسمحوا له بالدخول إلى الامتحان بسبب “جبيرة طبية” على أنفه!

(إسطنبول – متابعة: مرآة سوريا) تدفق مئات آلاف الطلاب اليوم إلى المراكز الامتحانية الخاصة باختبار YKS الذي يؤهل الطلاب للدخول إلى الجامعات في تركيا.

و تشدد الهيئات التعليمية التركية من ضوابط الدخول إلى الامتحان بشكل كبير، و تعمم على موظفيها المسؤولين عدم التساهل مع أي حالة نظرًا لأنّ هذا الامتحان سيؤهل الطلاب للدخول إلى الجامعات، و لتفادي الأخطاء التي قد تسمح لغير المرهلين بالالتحاق بالفروع الجامعية.

و من الحوادث المؤسفة و الطريفة بذات الوقت، لم يتمكن الشاب “محمد أوزتورك” (21 عامًا) من الدخول إلى مركزه الامتحاني، لأنه خاف شرطًا أساسيًا و هو عدم وضع أية إضافات أو إكسسوارات على الوجه و الرأس!.

محمد تعرض لحادث قبل يومين، و كسر على إثره أنفه، و اضطر لوضع جبيرة لا يمكنه نزعها قبل مرور أسبوع واحد، و هو ما لم يتساهل معه موظفو المركز، و لم يسمحوا لمحمد بالدخول.

يقول محمد:”تعرضت لحادث قبل يومين، و اضطررت لوضع جبيرة على أنفي، ها هي وثيقة الامتحان بيدي، و يحق لي الدخول، لقد درست لسنتين من أجل هذا الامتحان”.

و من المتعارف عليه في تركيا، أنّ الوثائق الرسمية تنوب على الهوية الشخصية في معظم الأحيان، فعلي سبيل المثال يمكن للمواطن التركي استخراج الأوراق الرسمية بناء على شهادة القيادة، أو جواز السفر، دون الحاجة إلى إبراز الهوية الشخصية، و لكن في هذا العام لم يتساهل مراقبو الامتحانات، و طلبوا وجود الهوية الشخصية و رفضوا أي بديل لها، ما دفع الطلاب إلى العودة إلى منازلهم لإحضار هوياتهم.

و محمد نفسه كان ضحية هذا القرار، إذ أنه أتى بداية و هو يحمل شهادة القيادة، فأخبروه بوجوب إحضار الهوية الشخصية، و عندما عاد إلى منزله و أحضرها، أخبروه أنه لن يتمكن من دخول المركز الامتحاني ما دامت الجبيرة على أنفه!.

و رفض موظفو المراكز التساهل في التأخير، حيث منعوا الطلاب مهما كانت ظروفهم من الدخول إلى المراكز الامتحانية بعد الساعة 10:00 صباحًا.

امتحان ي ك س

المصدر: تركيا بالعربي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *