مرآة البلد

ضبط وكر للدعارة تديره إيرانية في حي الزهراء العلوي بمدينة حمص

لطالما تكرر ذلك في هذا الحي!

( خاص – مرآة سوريا) ضبطت مجموعة مسلحة تقاتل إلى جانب جيش الأسد، وكرًا للدعارة في حي الزهراء الموالي للنظام، و الذي يقطنه العلويون في مدينة حمص. 

و في التفاصيل التي رصدها موقع مرآة سوريا بشكل منفرد من مجموعات محلية موالية على موقع فيسبوك، فإنّ مجموعة “الأسد الناصر” التي يتزعمها المدعو “أبو الخِلّ”، و هي إحدى مجموعات ميليشيا الدفاع الوطني، ضبطت وكرًا للدعارة قرب خزان الماء الرئيسي في الحي يوم الأربعاء الماضي. 

و اقتاد عناصر المجموعة الفتيات الموجودات في البناء المؤلف من طابقين إلى مقرهم الرئيسي في نفس الحي. 

و قام “أبو الخل” متجاهلًا أية سلطة أمنية من شأنها تولي مثل هذه الأمور، بالتحقيق مع الفتيات و هنّ 8 فتيات تتراوح أعمارهنّ بين 23-41 سنة، ليتبين أنهن يعملن في الدعارة بإشراف الإيرانية “ازيتا” و هو لقب لـ “زرين بانو”. 

و كانت “بانو” الإيرانية التي تدير المكان من بين المقبوض عليهنّ. 

ولدى وصول خبر الحادثة إلى الشرطة، عاجلت بالذهاب إلى مقر “أبي الخلّ” الذي رفض بداية تسليم الفتيات قائلًا بالحرف الواحد:”هدول إلي”، كما ذكر أحد المعلقين الذي قال إنه كان موجودًا أثناء الحادثة. 

واضطر قائد المجموعة إلى تسليم الفتيات للشرطة بعد ضغوط “من فوق” كما قال “علي ابن الزهرا”، و هو معلق آخر على الخبر. 

و تم الإفراج عن الفتيات، و تبيّن أنّ الشرطة طالبت مديرة وكر الدعارة هذا بالحصول على ترخيص قبل رفع الشمع الأحمر عن البناء، كما تم تغريمها بمبلغ 150 ألف ليرة سورية!. 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *