أخبار سوريامرآة الاقتصاد

على وقع التهديدات في إدلب.. الليرة السورية تسجل تراجعاً نوعياً

(متابعة – مرآة سوريا) سجلت الليرة السورية تراجعاً نوعياً في سعر صرفها، مقابل معظم العملات الرئيسية، في دمشق، ومدنٍ سوريةٍ أخرى.

يأتي ذلك على وقع حديث متصاعد عن حملة عسكرية مرتقبة لقوات النظام بدعم روسي – إيراني، على إدلب. فيما يتم الترويح من جانب الروس، لهجوم كيماوي في ريف إدلب الغربي، تدعي موسكو أن فصائل معارضة تحضّر له. وكانت الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا، وجهت إنذاراً برد قاسٍ في حال استخدم الأسد الكيماوي في إدلب.

وفي دمشق، قفز الدولار مقابل الليرة، 9 ليرات، دفعةً واحدةً، ليصبح بـ 451 ليرة شراء، 454 ليرة مبيع.

أما في حلب وريفها باعزاز، فوصل الدولار إلى 454 ليرة شراء، 456 ليرة مبيع.

وفي إدلب، وصل الدولار إلى 453 ليرة شراء، 455 ليرة مبيع.

وفي حماة وحمص، والباب بريف حلب، وصل الدولار إلى 452 ليرة شراء، 454 ليرة مبيع.

وبالعودة إلى دمشق، قفز اليورو، 10 ليرات، مسجلاً، 523 ليرة شراء، 528 ليرة مبيع.

وارتفعت الليرة التركية، ليرتين سوريتين، لتصبح بـ 74 ليرة شراء، 76 ليرة مبيع.

وارتفع الريال السعودي، ليرتين أيضاً، ليصبح بـ 118 ليرة شراء، 121 ليرة مبيع.

أما الدينار الأردني، فقفز 13 ليرة، مسجلاً، 631 ليرة شراء، 640 ليرة مبيع.

فيما بقي الجنيه المصري قرب 24 ليرة شراء، 25 ليرة مبيع.

وأبقى المركزي “دولار الحوالات والمستوردات” بـ 434 ليرة. كما أبقى “دولار التدخل الخاص” عبر المصارف بـ 436 ليرة.

المصدر
اقتصاد
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *