مرآة البلد

عمار الأسد: أمريكا تستعمل الأكراد للسيطرة على منابع النفط بدير الزور ثم تتخلى عنهم

أكد عمار الأسد، نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في برلمان نظام الأسد ، أن هناك مخطط أمريكي «لاستعمال الأكراد في السيطرة على منابع النفط في دير الزور منوهاً أنه لن يكون لهم موطئ قدم في دير الزور..

وقال الأسد ابن عم رأس النظام السوري بشار الأسد يوم الجمعة 29 أيلول/سبتمبر 2017 إنه «إذا كان الأكراد يريدون فيدرالية كما يردد البعض في المناطق الكردية، فلماذا يذهبون إلى دير الزور، فلا يوجد كردي واحد في دير الزور، إذن هناك مخطط أمريكي إسرائيلي لاستعمالهم في السيطرة على منابع النفط في دير الزور ثم يتخلون عنهم».

وأكد ابن عم الأسد على أنه «لن يكون للأكراد موطئ قدم في دير الزور، بعد أن حرر الجيش السوري أكثر من 70 قرية في شرق الفرات».

وتناول نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان جملة من حديث بشار الأسد في أحد الاجتماعات الذي قال فيه: إنه لا «فيتو على أي من مطالب الأكراد، ولكن بعد الانتهاء من هذه الحرب، وجاهزون للنقاش في كل شيء».

وكان وزير خارجية النظام السوري، وليد المعلم، تحدث خلال الأيام الماضية مغازلاً الأكراد بالقول: أن إقامة نظام إدارة ذاتية للأكراد في سوريا أمر قابل للتفاوض والحوار في حال إنشائها في إطار حدود الدولة

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *