مرآة البلد

فصائل المعارضة تعلن سيطرتها على عدة مواقع للنظام قرب عدرا بريف دمشق

أعلنت المعارضة السورية صباح اليوم عن سيطرتها على عدد من حواجز و نقاط جيش النظام في بلدة “تل كردي” و عدة نقاط متقدمة و التي تشكل خطاً دفاعياً عن قسم النساء في سجن دمشق المركزي، قرب مدينة عدرا بريف دمشق.

وقال مراسل “مرآة سوريا” في ريف دمشق:”إن اشتباكات عنيفة اندلعت لأول مرة منذ عدة أشهر على محور بلدة تل كردي و مخيم الوافدين ومحيط سجن دمشق المركزي، بين عناصر المعارضة وقوات النظام، أسفرت عن سيطرة المعارضة على بلدة تل كردي المجاورة لمخيم الوافدين بشكل كامل و تلة “رأس العين” و السيطرة على عدة مباني في محيط سجن النساء بعدرا و سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام”.

و أضاف:” تمكن مقاتلو المعارضة خلال هذه الإشتباكات من تفجيرسيارة عسكرية تقل عددًا من جنود النظام، كما دمروا دبابتين من طراز “تي 72″ وعربتي ” بي ام بي”.
 كتائب المعارضة اعتبرت هذه العملية رداً على المجازر المتكررة التي يرتكبها النظام في مدينة دوما في الغوطة الشرقية، والتي راح ضحيتها مئات المدنيين خلال شهر آب الماضي , و نصرة لأهالي الزبداني .
كما سيطر “جيش الإسلام” منذ أيام على منطقة مسجد “تل كردي”، ومعمل الحديد في المنطقة، في الوقت الذي هاجم فيه خطوط دفاع قسم النساء في سجن دمشق المركزي والواقع في نفس المنطقة.
و تأتي تلك العملية بعد تشكيل غرفة عمليات مشتركة بين جيش الإسلام و فيلق الرحمن،  أكبر فصيلين عسكريين في الغوطة الشرقية .

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *