أخبار سوريامرآة البلد

فعاليات مدنية تتضامن مع “الخوذ البيضاء” رافضة الدعوات الروسية

(متابعة – مرآة سوريا) أصدرت الفعاليات المدنية في ريف حماة الشرقي، يوم الجمعة، بيانا أعلنت فيه تضامنها مع الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء)، وترفض الدعوات الروسية في مجلس الأمن لإخراج الدفاع المدني من سوريا.
وجاء في البيان، إننا كنشطاء وفعاليات ومجالس محلية في ريف حماة الشرقي، نعلن وقوفنا وتضامننا الكامل مع الدفاع المدني 3 السوري في ظل الهجمة التي يتعرضون لها من قبل روسيا ونظام الأسد.
وأكد البيان أن “الخوذ البيضاء” أنقذت أرواح آلاف المدنيين وخدمت الملايين، ووثقت جرائم النظام وجرائم المحتل الروسي بما فيها استخدام الأسلحة الكيميائية، والأسلحة التقليدية والمحرمة دولياً ضد مدنيي الشعب السوري.
وأعلنوا رفضهم القاطع لدعوات روسيا في مجلس الأمن لإخراج الدفاع المدني من سوريا، حيث يمثل الدفاع المدني رمز الإنسانية ومثال التضحية، وشددت هذه الفعاليات أن تكون الأولوية لخروج روسيا من سوريا التي ارتكبت أبشع الجرائم والمجازر.
وجاء البيان ردا على مطالبة مندوب روسيا في مجلس الأمن بإخراج عناصر منظمة الدفاع المدني من سوريا.
ونقلت “فرانس برس” عن المندوب الروسي قوله في اجتماع مغلق لمجلس الأمن الدولي: “إن وجود عناصر الدفاع المدني يشكل تهديداً، وبقاؤهم في المجتمع ليس جيداً ويجب على الإرهابيين المغادرة، كما نطالب الدول الغربية بسحبهم من سوريا وإخراجهم من المناطق التي يتواجدون فيها خاصةً إدلب”.
بالمقابل رفضت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا المطالب الروسية، معتبرةً هذه الاتهامات فاضحة ومضلِّلة.
ولعبت منظمة الدفاع المدني، التي تأسست عام 2013، دورا كبيرا في إنقاذ أرواح آلاف المدنيين ممن تعرضت مناطقهم لقصف النظام وروسيا، كما حصلوا على مجموعة جوائز عالمية منها “جائزة نوبل البديلة”.
بيان فعاليات
المصدر
زمان الوصل
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *