أخبار متفرقة

فنان أسترالي يدفن نفسه لمدة 72 ساعة (شاهد)

يعتزم فنان استعراضي أسترالي البقاء مدفونا تحت الأرض لمدة 72 ساعة، في إطار مشاركته بمهرجان الفنون المظلمة الذي يقام في ولاية تسمانيا.

ودخل الفنان مايك بار حاوية شحن صغيرة، مساء يوم الخميس، وقام بالتزود بكمية كافية من السوائل وأغراض الكتابة والقراءة وسخان، بالإضافة إلى زر استغاثة في حال حدوث طارئ، لكنه لم يصطحب معه أي طعام.

وزودت الحاوية بمغذ للأوكسجين؛ لضمان استمرار وصول الهواء للفنان تحت التراب.

وقال منظم المهرجان، جارود رولينز، لهيئة الإذاعة الاسترالية إن الفنان سيقلل كمية السوائل التي سيستهلكها.

وقال المهرجان على موقعه الإلكتروني إن هذا أحد العروض الرئيسية في مهرجان الفنون المظلمة، ويهدف لتسليط الضوء على العنف الذي مارسه المستعمرون ضد السكان الأصليين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *