أخبار سوريامرآة البلد

(فيديو) “لاتفرق بين صغير أو كبير”.. روسيا تقتل صاحبة مقولة “ارجعوا إلى الله فكلكم بشاشير”

(الفيسبوك – مرآة سوريا) تداول ناشطون سوريون خبر العثور على جثة المسنة العجوز “عائشة طه الزعبي” تحت ركام منزلها الذي قصفته الطائرات الروسية قبل أيام في بلدة “المسيفرة” بريف درعا الشرقي.
هل تذكرتم تلك المسنة “الزعبي” التي اشتهرت من خلال فيديو تناقله ناشطون ومعارضون وهي توجه النصح لعناصر من المحسوبين على “الجيش الحر” وهي تقول لهم “ارجعوا لله..فكلكم بشاشير.. ارجعوا إلى الله يا جدة”.
وقال ناشطون إن “عائشة الزعبي” تحفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب، وتتميز ببلاغة في الحديث، وبتركيب الجمل السجعية، وتربطها بجميع أبناء البلدة علاقة حميمية.
يشار إلى أن المقطع المصور الذي انتشر على نطاق واسع لاقى تفاعلاً كبيراً من السوريين الذين وجدوا في خطاب المسنة عائشة كل البساطة والرغبة بحياة حرة كريمة وآمنة في بلاد أمنها الله على درب ثورة صحيحة.
وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع نبأ استشهاد الحاجة الزعبي مترحمين عليها وسائلين لها الجنة والخلود ومستذكرين كلماتها التي خلدت بها سيرتها العطرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *