أخبار متفرقة

فيديو لقصر السيسي الذي تبلغ مساحته 2.5 مليون متر، وتكلفة طابق منه مليارا جنيه

بثت قناة الجزيرة مباشر، السبت 14 سبتمبر/أيلول 2019، صوراً التقطتها أقمار صناعية، وقالت إنها لقصر يجري بناؤه حالياً ليكون مقراً لإقامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، متحدثة عن تكاليف ضخمة للغاية لإنشاء القصر. 

وتضمن مقطع الفيديو الذي نشرته القناة صوراً للقصر وهو قيد الإنشاء، مشيرةً إلى أنه يقع في العاصمة الإدارية الجديدة في القاهرة. 

وتُظهر الصور أن مساحة السكن الرئاسي وحدها تقدر بـ50 ألف متر مربع، أي أنه أكبر بمقدار 10 مرات من مساحة البيت الأبيض، الذي تبلغ مساحته 5 آلاف متر مربع فقط.

أما المساحة العامة لموقع القصر، والمحاطة بسور خارجي، فإنها تُقدر بـ2.3 مليون متر مربع، وأظهر الفيديو وجود مساحة خارجية صُممت لتكون حرماً للمدخل الرئيسي للقصر، وتبلغ وحدَها فقط 180 ألف متر مربع.

وبذلك تكون المساحة الكلية أكثر من 2.5 مليون متر مربع، بحسب قناة «الجزيرة مباشر» . 

وهذه المساحات الضخمة من البناء تتطلَّب ميزانية ضخمة أيضاً، حيث إنه وفقاً لتكاليف البناء في العاصمة الإدارية، فإن الطابق الواحد من القصر سيكلف الخزينة المصرية 2.25 مليار جنيه، ويكفي هذا المبلغ لبناء 125 مدرسة، أو 16 مستشفى مركزياً في البلاد.

الفساد في مصر

وكان الفنان ورجل الأعمال المصري، محمد علي، قد تحدَّث خلال الأيام الماضية عن مشاريع عمرانية ضخمة، تم بناؤها في مصر من المال العام للمصريين، متهماً الجيش والرئيس عبدالفتاح السيسي بإهدار مقدرات الدولة. 

وتصدَّرت تصريحات علي -وهو صاحب شركة أملاك للمقاولات- وسائل إعلام عربية، وبات المصريون والعرب المهتمون بـ «قضايا الفساد في مصر» التي تحدَّث عنها علي، يترقبون مقاطع الفيديو التي ينشرها الواحد تلو الآخر على حساباته.

وكان من أبرز مقاطع الفيديو التي نشرها، تلك التي تحدث فيها عن حفل افتتاح التفريعة الجديدة لقناة السويس، والذي حضره السيسي في 6 أغسطس/آب 2015، والذي تزامن مع وفاة والدة السيسي. 

وقال علي، الذي عمل مقاولاً مع الجيش، إن قيادات الجيش طلبوا منه تجهيز مقبرة والدة السيسي بعد اعتذار شركة أوراسكوم، المملوكة لرجل الأعمال نجيب ساويرس، بحجة عدم كفاية الوقت المناسب لكل هذه التجهيزات، ورضخ في النهاية وقام بتجهيز مقابر القوات المسلحة في القاهرة، التي سوف تدفَن فيها والدة السيسي.

وكشف أن التجهيزات تكلفتها مليونان و300 ألف جنيه مصري، مشيراً إلى أنه ما زال له من بقية المستحقات لدى قيادات الجيش مليون و100 ألف.

كما كشف علي عن توجيه قادة الجيش له بالإسراع إلى الإسكندرية لبناء قصر على وجه السرعة، لأن السيسي وزوجته قرّرا قضاء العيد هناك، وقال إن كلفة القصر بلغت 250 مليون جنيه دون داع.

وأضاف أن قرينة السيسي «انتصار»، طلبت بعد ذلك تعديلات بلغت كلفتها 25 مليون جنيه، موضحاً أن كل هذه التكلفة للإنشاءات فقط، ولا تدخل فيها تكلفة التجهيزات والديكورات.

Powered by WPeMatico

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *