مرآة البلد

قورتولموش: قصف المسجد في ريف حلب يرتقي لجريمة حرب

أدان نائب رئيس الوزراء التركي “نعمان قورتولموش” القصف الذي استهدف مسجداً في بلدة الجينة بريف حلب الغربي، مساء أمس.

وقال “قورتولموش” في مؤتمر صحفي اليوم 17 آذار/مارس 2017 “إن قصف المدنيين، والمصلين في دار للعبادة أمر غير مقبول” معتبراً ذلك “جريمة ضد الإنسانية، ويرتقي لجريمة حرب”.

وكانت مقاتلات حربية قيل إنها تابعة للتحالف الدولي قد شنت مساء أمس، الخميس، غارات جوية على مسجدٍ في بلدة الجينة بريف حلب الغربي، ما أسفر عن سقوط نحو أكثر من 50 مدنياً وعشرات الجرحى أغلبهم في حالة خطرة إضافة إلى دمار المسجد الذي كانت تقام فيه صلاة العشاء.

وأضاف نائب رئيس الوزراء التركي في تصريحه “سيتجلى في الساعات القادمة، من هو وراء هذا الهجوم”.

واعترفت القيادة المركزية الأمريكية باستهداف الطائرات الحربية التابعة لها مبنى ادعت أنه “اجتمع فيه عناصر لتنظيم القاعدة يبعد 15 كم عن مسجد لا يزال قائماً” نافية قصف مسجد في الجينة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *