أخبار متفرقة

لماذا ينبغي علينا ممارسة المشي كل يوم؟ إليك الأسباب

إذا ما قمنا بالبحث عن فوائد المشي فإننا سنجد الكثير والكثير من المنافع الجسدية والذهنية، وليس غريباً أنّ يسميه العالم أبقراط أنه أفضل دواء للإنسان.

فوائد المشي

لسنا في حاجة إلى إخبارك بأن المشي مجاني، فهو لا يتطلب أحذية باهظة الثمن، وقد وُلدنا جاهزين للقيام به، لذلك سنقدم لك أبرز الفوائد التي يفيد بها المشي اليومي موقع Stuff النيوزيلندي.

نوم أفضل في المساء

وجدت دراسة صغيرة جديدة نُشرت في دورية Sleep Health، أن من يمشون 7000 خطوة في اليوم أو أكثر أبلغوا عن أنهم يحظون بنومٍ أفضل كثيراً، بل إن المشي لمسافات قصيرة يومياً يمكن أن يساعد أيضاً.

لذا فإن كنت مستريحاً فستزيد احتمالية ارتفاع النشاط البدني، وإن كنت نشطاً على المستوى البدني فستزيد احتمالية أن تصبح متعباً، وبالتالي ستنام أفضل.

iStock/ من يمشون 7000 خطوة في اليوم أو أكثر أبلغوا عن أنهم يحظون بنومٍ أفضل كثيراً

iStock/ من يمشون 7000 خطوة في اليوم أو أكثر أبلغوا عن أنهم يحظون بنومٍ أفضل كثيراً

عقلنا يتلقى دفعة نشاط

تشير الإرشادات الجديدة لمنظمة الصحة العالمية حول تقليل مخاطر تدهور الصحة العقلية والخرف، التي نُشرت في وقت مبكر من هذا العام، إلى أن المشي قد يكون أكثر فائدة في منع تدهور الصحة العقلية من تطبيقات تدريب العقل.

التدريبات، بما فيها المشي المعتاد، حسَّنت الوظائف المعرفية لدى البالغين المصابين وغير المصابين باختلال معرفي.

ويدافع بعض الخبراء عن أن هذا الأثر قد يكون بسبب أن المشي ينسق بين نصفي المخ وينظم الجهاز العصبي.

انخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب، والسرطان، والسكري

إلى جانب المساعدة على تحسين تدفق الدم (وضخ المزيد من المغذيات والأوكسجين إلى أعضائنا)، يزيد المشي من معدل ضربات القلب، وهو ما من شأنه تقوية قلوبنا ومساعدتنا على ضبط وزن أجسادنا (وهو عامل خطر للعديد من الأمراض المزمنة).

سرعة المشي تشكل فارقاً

يقول إيمانويل ستاماتاكيس، أستاذ النشاط البدني ونمط الحياة وصحة السكان في جامعة سيدني: «يوفر المشي فرصة ممتازة لزيادة القوة بتكلفة منخفضة وسهولة شديدة، من خلال زيادة وتيرة المشي فحسب، وهو ما ارتبط بخفض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بشكل حاد، خاصة عند من وصلت أعمارهم إلى 60 عاماً أو أكثر».

ويضيف: «تعد وتيرة 130 خطوة في الدقيقة تمريناً مكثفاً للبالغين، بينما يعد السير لـ 100 خطوة في الدقيقة معتدلاً».

مزاج وتواصل أفضل

إلى جانب المساعدة في تخفيف التوتر البدني الناتج عن الضغط، تؤثر التدريبات، ومن بينها المشي، تأثيراً إيجابياً على الأجزاء المسؤولة عن تنظيم المزاج في المخ.

وقد وجد استعراض المؤلفات في هذا المجال أن المشي يساعد على تخفيف أعراض الاكتئاب، وتوصل بحث من جامعة دويك إلى أن التدريبات فعَّالة في تخفيف الاكتئاب بنفس الدرجة بوصفها مضادات للاكتئاب، وأنها أقدر على تقليل خطر حدوث انتكاسة.

iStock/ يوفر المشي فرصة ممتازة لزيادة القوة بتكلفة منخفضة وسهولة شديدة

iStock/ يوفر المشي فرصة ممتازة لزيادة القوة بتكلفة منخفضة وسهولة شديدة

زيادة طول العمر

توصلت دراسة أجرتها جامعة هارفارد على 16 ألف امرأة مسنة خلال هذا العالم، إلى أن اللاتي مشين 4400 خطوة يومياً حظين بمعدل وفاة مبكر أقل كثيراً، مقارنةً بالنساء الخاملات، واستمرت هذه الفوائد في الارتفاع وصولاً إلى ما يقارب 7500 خطوة، وهي النقطة التي توقفت الفوائد فيها عن الارتفاع.

إذاً، كم نحتاج من المشي يومياً؟

هل تعتقد أن علينا إنهاء 10 آلاف خطوة يومياً؟ أنت مخطئ.

فهذه «الحكمة المأثورة» التي يتبناها الكثيرون ليست في الحقيقة إلا حركة تسويقية عبقرية صاغتها إحدى شركات صناعة عدادات الخطوات اليابانية في عام 1965.

وهو رقم جزافي؛ إذ لا توجد أدلة علمية على أن 10 آلاف خطوة هو الرقم السحري الذي سيغدق علينا الفوائد.

هل المشي أفضل من أي شكل آخر من التدريب؟

أفضل الأشياء بالنسبة إليك، هي الأشياء التي تمتلك شدة أعلى مثل الجري. وإذا نظرت إلى جميع معدلات الوفيات، ستجد أن دقيقة واحدة من الجري تعادل 3 دقائق ونصف من المشي.

التمارين الكثيفة في جميع الأحوال تقريباً تكون أفضل من الأقل منها في الشدة، ولكن لا يستطيع الجميع الجري، ولا يحب الجميع الجري.

والمعروف أن المشي هو شكل نشط من أشكال المواصلات التي لا تحتاج ممارستها إلى ملابس خاصة، ويمكننا فعله في أي وقت، ولا نحتاج للذهاب إليه أو العودة منه، مثل صالة الألعاب الرياضية أو صف اليوغا.

Powered by WPeMatico

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *