أخبار سوريامرآة البلد

“لم يشفع لهم التشبيح للأسد”.. حواجز النظام العسكرية تهين عناصر الدورة 102 المسرحين

(خاص – مرآة سوريا) يُعاني عناصر الدورة 102 المسرحين من جيش النظام السوري، سوء المُعاملة على الحواجز العسكرية بحجة عدم استكمال أوراق التسريح بشكل كامل وعدم تسليمهم الهوية المدنية، ودفتر الخدمة المختوم بإنهاء خدمة هؤلاء العسكريين.

وبحسب ما نقل موقع “صوت العاصمة” عن مصادره الخاصة فإن قيادات النظام لم تمنح حتى اللحظة المشمولين بقرار تسريح الدورة 102 إلا ورقة إنهاء الخدمة، غير المُعترف عليها على الحواجز العسكرية التابعة للفروع الأمنية في نظام الأسد.

ورجحت المصادر ذاتها أن عدد المُسرحين من الدورة 102 من المُفترض أن يصل إلى 8500 عنصر من أصل قرابة 100 ألف تم سحبهم قبيل اندلاع الثورة السورية قبل ثمان سنوات.

وتأتي معاناة عناصر الدورة 102 كون أوراق تسريحهم لم تصل من وزارة الدفاع التابعة للنظام إلى شعب تجنيدهم حيث تتقاذفهم جهات النظام ويضيعون ما بين تلك الجهات ومسؤولي وضباط النظام في الثكنات العسكرية التي أدوا الخدمة فيها طوال 8 سنوات مضت.

يشار إلى أن نظام الأسد وافق على تسريح عناصر الدورة 102 وأمر بصرف مبلغ 500 ألف ليرة سورية مكافأة لكل عنصر بعد خدمة النظام مدة 8 سنوات إلا أن أحداً لم يقبض ليرة واحدة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *